الخميس , أغسطس 18 2022

6 أمراض تصيب النساء سببها نقص الهورمون الذكري التستوستيرون.. وكيفية معالجتها

6 أمراض تصيب النساء سببها نقص الهورمون الذكري التستوستيرون.. وكيفية معالجتها

علاج نقص التستوستيرون

لمعالجة نقص التستوستيرون، من الأفضل العمل مع طبيب جيد مؤهل في مجال العلاج الهورموني الحيوي المتطابق bio-identical hormonal therapies، لأنه قد يصف بديلاً عن التستوستيرون طبيعياً لا يشكل خطورة، وبمعدلات ملائمة لحاجتك.

لكن قبل الوصول إلى هنا، هناك استراتيجيات عديدة لزيادة مستوى التستوستيرون طبيعياً. وهي مفيدة وتناسب الجميع وليس لها أي تأثيرات جانبية.

اخسري الوزن الزائد

الكيلوغرامات الزائدة قد تخفض معدل التستوستيرون بحسب النتائج التي قدمت إلى مؤتمر 2012 لل Endocrine Society (الجمعية الأميركية للأطباء المتخصصين في الهورمونات).

إذا كنت ترغبين في فقدان الوزن فعلاً، عليك أن تخفضي بشكل صارم كمية السكر المكرر في نظامك الغذائي، فالإفراط في السكر هو العامل الأول في انتشار وباء البدانة. قللي من استهلاكك لمشروبات الصودا، عصير الفواكه، وكذلك للمحليات الاصطناعية وحتى الطبيعية ومنها شراب الأجاف.

بالإضافة إلى إلغاء السكر من نظامك الغذائي أو التخفيف منه إلى أقصى حد، من الضروري أن تلغي الحليب والكورنفليكس الذي يزيد مقاومة الجسم للأنسولين. كما أن الأطعمة التي تحتوي على الطحين الأبيض مثل البيتزا والمعجنات والحلويات يجب تجنبها بشكل مطلق.

لكي تشعري بالشبع (لأنه من المهم جداً أن لا تعاني من الجوع الذي يجعل جسمك يخزن الدهون ويقتصد في السعرات الحرارية)، عليك أن تأكلي الكثير من الفواكه والخضار، وخصوصاً الخضار الخضراء، مع الزيوت والدهون المفيدة، نيئة.

تمارين رياضية مكثفة وقصيرة

الرياضات التي تتطلب قوة تحمل لوقت طويل (الماراثون، الترياتلون، مشي المسافات الطويلة، قيادة الدراجة الهوائية زمناً طويلاً) لها تأثير كارثي على مستوى التيستوستيرون.

بالمقابل، التمارين المكثفة والقصيرة، التي تتكرر عدة مرات متتالية بعد فترة قصيرة من التحضير، ترفع مستوى التستوستيرون.

إليك تمريناً ننصحك أن تمارسيه :

قومي بالتحمية لمدة ثلاث دقائق؛
ابذلي مجهوداً (الركض، القفز، السباحة، البوش آب على الركبتين) بأقصى ما يمكنك من سرعة مدة 30 ثانية. يجب أن تشعري أنك لم تعودي تستطيعين الاستمرار وقتاً أطول.
اجعلي وتيرة التمرين بطيئة مدة 90 ثانية.
كرري هذه العملية 7 مرات (8 مرات بالمجموع العام).
كل هذا سيأخذ منك 20 دقيقة، بينما الوقت الأساسي يمر في التحضير، أي وأنت ترتاحين ! ومع هذا، إنه أفضل تمرين تستطيعين ممارسته (لقلبك، لعضلاتك، لمستوى الأنسولين عندك، لمستوى التستوسترون…) وليس هناك حاجة لشراء معدات رياضية مكلفة ولا حتى للتسجيل في نادٍ رياضي.

كلي دهوناً مفيدة

جسمك بحاجة للدهون المتعددة غير المشبعة، التي نجدها في الأفوكادو والجوز، وأيضاً إلى الدهون المشبعة، لإنتاج التستوسترون. برهنت الأبحاث أن الريجيم الذي يعطي أقل من %40 من السعرات الحرارية على شكل دهون يؤدي إلى تراجع مستوى التستوسترون.

من المهم أن نفهم أن الدهون مهمة للصحة، وأننا يجب أن لا نهملها لمصلحة السكر والنشويات والكورنفليكس.

الدهون الجيدة التي تستطيعون أن تزيدوا استهلاككم لها من أجل مستوى أفضل من التستوسترون هي : الزيتون وزيت الزيتون، زيت جوز الهند البكر وجوز الهند، المكسرات النيئة (غير المحمصة، غير المملحة)، اللوز، جوز البيكان، جوز غرينوبل، صفار البيض العضوي، الأفوكادو، زيت الجوز، الزبدة ولحوم المواشي التي تغذت على العشب.

اقرأ أيضا: قبل اللجوء إلى حقن البوتوكس.. هذا ما يجب معرفته!

الأندروستينيديون والأندروستينيديول Androstenedione and Androstenediol

ال Androstenedione and Androstenediol هما سلائف طبيعية للتستوسترون. وهما متوفران في حبوب لقاح الصنوبر الاسكتلندي. إنهما مصنفان كمكمل غذائي في الولايات المتحدة، وهذا ليس حال هورمون التستوستيرون الذي يُعتبر في أغلب بلدان العالم دواء يستوجب وصفة طبيب.

يمكن العثور على حبوب لقاح الصنوبر الاسكتلندي Scottish pine pollen في محلات الغذاء العضوي والطبيعي. يؤخذ عادة تحت اللسان ويحوله الجسم سريعاً إلى تستوستيرون. تناوله بهذا الشكل يرفع معدل التستوستيرون في 30 دقيقة حتى يبلغ ذروة تتراوح ما بين 200 و300% في خلال ساعة إلى ساعتين بعد تناوله. ثم يعود معدل التستوستيرون من بعدها إلى حالته السابقة في ثلاث إلى أربع ساعات.

أهمية هذه المادة هي في الحصول بسرعة على الفوائد الإيجابية على صعيد الطاقة والنشاط الجنسي نتيجة الارتفاع السريع والمهم في مستوى التستوستيرون. لكن انتبهوا، لا يستمر معدل التستوستيرون وقتاً طويلاً بالشكل الكافي لكي يسمح باستعادة القوة العضلية أو فقدان الوزن أو تحسين وظائف القلب والشرايين. كما أن ال Androstenedione وال Androstenediol هما على قائمة المواد المنشطة وتناولهما قبل مباراة رياضية قد يؤدي إلى توقيف اللاعب.

ال DHEA

إذا كنتم لا ترغبون في طلب وصفة طبية للتستوستيرون، فأفضل بديل هو تناول مكمل غذائي من ال DHEA.

ال DHEA هو السليف الأكثر شيوعاً للأندروجين في الجسم البشري، بمعنى آخر إنه المادة الأولية الأساسية التي تدخل في تصنيع الهورمونات الحيوية ومنها التستوستيرون. أظهرت الدراسات على من يتناولون ال DHEA تحسناً في خصائص البشرة والكثافة العظمية عند النساء في سن اليأس، وكذلك تحسناً في الطاقة الجنسية.

من السهل طلبه على الأنترنت. في الولايات المتحدة، يتم تسويقه منذ التسعينات على أنه مكمل غذائي بسيط.

عند تناول ال DHEA بجرعات تساوي 50 ملغ أو أقل، لم يُلحظ أبداً أي تأثيرات غير مرغوب فيها، ولكن من الأفضل مع هذا أن تأخذوا رأي طبيبكم.