السبت , أكتوبر 16 2021

استنفار لقسد وإخلاء حواجز تابعة لها في الشعفة

استنفار لقسد وإخلاء حواجز تابعة لها في الشعفة

سُجل عصر أمس الخميس استنفاراً لعناصر قوات سورية الديمقراطية على الطرق المؤدية إلى حقل العمر النفطي شمال غرب مدينة الميادين .
وعلمت ” وكالة أنباء آسيا ” من مصادر محلية في المنطقة أن اجتماعاً شهده مركز ” قسد ” في الحقل النفطي ضم السفير الأمريكي ” وليام روباك ” وقادة من قوات سورية الديمقراطية .

اقرأ المزيد في قسم الاخبار

المصادر أشارت أنه وعقب الاجتماع المذكور توجه السفير الأمريكي إلى بلدة أبو حمام بالريف الشرقي حيث حضر إحياء ذكرى مجزرة ” الشعيطات ” التي ارتكبها تنظيم ” داعش ” العام 2014 ، وراح ضحيتها أكثر من ألف شخص من أبناء عشيرة ” الشعيطات ” والذين تتركز مناطق سكناهم في بلدات ( أبو حمام ، الكشكية ، غرانيج ) ، وألقى السفير ” روباك ” كلمة بالذكرى ، إلى جانب كلمات لرئيس بلدية ” الشعيطات ” وما يسمى المجلس المدني .

ولفتت المصادر إلى أنه أعقب ذلك عرضاً عسكريا لعناصر ” قسد ” بالمنطقة .

إقرأ أيضاً :  أول رحلة طيران شركة دولية تحط في مطار دمشق

من جانب آخر أكدت مصادرنا أن ” قسد ” أخلت حواجز ونقاط عسكرية تابعة لها في بلدة ” الشعفة ” ، وذلك عقب تفاعل واقعة مقتل أحد أطفال البلدة على يد عنصر من ” قسد ” ، هذا وأوردنا أمس معلومات عن توجه وفود عشائرية إلى ” الشعفة ” طالبت بتسليم القاتل ، وعبرت عن وقوفها مع الأهالي هناك محملة قوات سورية الديمقراطية عما جرى .

آسيا نيوز