الجمعة , نوفمبر 22 2019
خبير عسكري: الأسد قرر الحسم

خبير عسكري: الأسد قرر الحسم

خبير عسكري: الأسد قرر الحسم

قال الخبير العسكري السوري، العميد محمد عيسى، إن القرار بشأن إدلب قد تم اتخاذه من جانب الدولة، وأن تحرير كل شبر من الأرض السورية أمر لا رجعة فيه، ولن نسمح لتركيا بتنفيذ مخططها لتعديل اتفاقية لوزان وسيطرتها على حلب وإدلب.

وأضاف الخبير العسكري باتصال هاتفي مع “سبوتنيك” اليوم الاثنين، “أنقرة تعتبر أن تلك الأراضي هي أراضي تركية وبالتالي هي تتدخل بشكل مباشر لدعم المجموعات الإرهابية، والتي ينظر إليها بصفتها فصيل في الجيش التركي”.
وتابع عيسى، “في كل الأحوال الجيش العربي السوري وحلفاؤه مصرين على تحرير كل شبر من الأرض السورية سواء قبل الأتراك أم لم يقبلوا، وسواء أدى ذلك إلى الصدام مع الأتراك وحتى مع الأمريكان، القرار السوري قد اتخذ ولا رجعة فيه”.
ومضى “لا أظن القيادة التركية بهذا الغباء، الذي يدفعها للصدام مع الجيش السوري على أرضه وعلى بعد 150 كم داخل أراضيه”.

وحول الإعلان التركي عن بحث موضوع تشكيل منطقة آمنة شمال شرقي سوريا، قال عيسى، “ما علاقة الأمريكان والأتراك بالأرض السورية، هذه القضية مؤجلة لدى السوريين في الوقت الراهن والمهم الآن هو جبهة إدلب”.

وكان مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية، قد أفاد بأن آليات تركية اجتازت الحدود باتجاه بلدة خان شيخون بريف إدلب، ما يؤكد دعم تركيا للمجموعات الإرهابية.

وقال المصدر إن “آليات تركية محملة بالذخائر تجتاز الحدود وتدخل باتجاه بلدة خان شيخون بريف إدلب، لنجدة إرهابيي جبهة النصرة المهزومين”، مشددا على أن هذه الخطوة تؤكد الدعم التركي اللامحدود للمجموعات الإرهابية.

وأضاف المصدر أن سوريا “تدين بشدة التدخل التركي السافر”، وتحمل النظام التركي المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذا الانتهاك الفاضح لسيادة ووحدة وسلامة أراضي الجمهورية العربية السورية، ولأحكام القانون الدولي.

وتابع المصدر في الخارجية السورية تأكيد دمشق “أن هذا السلوك العدواني للنظام التركي لن يؤثر بأي شكل على عزيمة وإصرار الجيش العربي السوري على الاستمرار في مطاردة فلول الإرهابيين في خان شيخون وغيرها، حتى تطهير كامل التراب السوري من الوجود الإرهابي”.

إقرأ أيضاً: هل منعت محافظة دمشق التقبيل في الحدائق العامة؟