الجمعة , نوفمبر 15 2019
مشروع أنبوب نفط يمتد من إيران إلى سوريا بالتفصيل الكامل

مشروع أنبوب نفط يمتد من إيران إلى سوريا بالتفصيل الكامل

مشروع أنبوب نفط يمتد من إيران إلى سوريا بالتفصيل الكامل

كشفت مصادر أن طهران أعادت إحياء مشروع لتصدير النفط من إيران عبر أنبوب يمر بالأراضي العراقية إلى ميناء بانياس السوري المطل على البحر المتوسط.

ونقل موقع “السومرية” العراقي عن مصدر أن إيران تسعى من خلال ذلك الالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة عليها وتجنب مضيق هرمز، الذي تخشى إغلاقه في حال نشوب مواجهة عسكرية.

ووفقا للمصدر فإن إيران كانت قد طرحت فكرة المشروع في 2014، إلا أنه توقف مع سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي على مساحات شاسعة من شمال وغرب العراق.

وأشار الموقع إلى أن المشروع يتضمن أمرين أولهما مد أنبوب كامل بطول 1000 كيلومتر يمر نصفه تقريبا بالعراق، والثاني الالتحاق بأنبوب “كركوك ــ بانياس” المتوقف عن العمل منذ عام 1982 إثر قطع بغداد علاقتها مع دمشق بسبب وقوفها إلى جانب طهران في الحرب الإيرانية العراقية.

وأضاف المصدر أن المقترح الإيراني يتضمن صيانة أنبوب “كركوك – بانياس” على حساب إيران واستخدامه في التصدير، ومن المتوقع أن تصل طاقة الأنبوب إلى 1.25 مليون برميل يوميا.

اقرأ أيضا: لماذا لا يُفضِّل الأمريكيون الدخول في مواجهةٍ عسكرية ضد إيران؟

أما مسار الأنبوب الثاني فسيكون من المحور الشمالي للعراق عبر سهل نينوى شمال البلاد ويدخل الأراضي السورية عبر محافظة دير الزور وصولا إلى الساحل السوري، وأوضح المصدر أن العراق لم يدل بدلوه بعد على المقترح الإيراني.

يشار إلى أن مضيق هرمز يعد من المضائق المهمة في العالم، إذ يعبر من خلاله أكثر من 20 مليون برميل يوميا من الخامات والمشتقات النفطية، يتجه معظمها إلى أسواق آسيا وأوروبا.

المصدر: “السومرية”