الأربعاء , نوفمبر 13 2019
أزمة غاز في حلب!.. ومحروقات ترفع كمية الإنتاج

أزمة غاز في حلب!.. ومحروقات ترفع كمية الإنتاج

أزمة غاز في حلب!.. ومحروقات ترفع كمية الإنتاج

بعد مضي نحو شهرين على حدوث اختناقات لدى حاملي البطاقة الذكية في الحصول على اسطوانات الغاز المنزلية في مدينة حلب، قرر فرع محروقات في حلب زيادة كمية إنتاج الاسطوانات في معمل الراموسة من ١٥ ألف إلى ٢٠ ألف اسطوانة يوميا لتلبية الطلب المتزايد على المادة.

وبيّن مصدر في محروقات حلب أنه، وضمن إجراءات تجاوز أزمة الغاز، جرى رفع مدة الحصول على الاسطوانات المنزلية من ٢١ يوما إلى ٢٣ يوما، كما هو معمول به في جميع فروع مؤسسة المحروقات في المحافظات، وكما كان عليه الوضع في بداية اعتماد البطاقة الذكية في توزيع الاسطوانات.

اقرأ أيضا: في سورية.. إلزام الضمان الصحي ليصبح شاملاً لجميع أفراد الأسرة

وفيما توقع المصدر انحسار الأزمة بالتدريج ليتم القضاء عليها خلال الأيام المقبلة، أبدى مواطنون تحدث إليهم “الوطن اون لاين” خشيتهم من حدوث أزمة كبيرة مع بداية دخول الشتاء، كما حدث الشتاء الماضي “ولكن ليس بسبب شح مادة الغاز السائل جراء الحصار الخارجي المفروض على سورية ولكن بسبب قلة مخصصات حلب من المادة وشح الإنتاج الذي لا تكفي مخصصاته لحلب ريفا ومدينة، لأن عدد الحاصلين على البطاقة الذكية تضاعف في الأشهر الأخيرة بينما كمية إنتاج الاسطوانات هي هي دون زيادة”!، وفق قول أحدهم، والذي أشار إلى أنه يوفر احتياجاته من المادة من السوق السوداء بسعر ٦ آلاف ليرة سورية للاسطوانة الواحدة.

الوطن اون لاين