الأحد , سبتمبر 22 2019
وزير التموين: ارتفاع أسعار الفروج والبيض لدعم المربين

وزير التموين: ارتفاع أسعار الفروج والبيض لدعم المربين

وزير التموين: ارتفاع أسعار الفروج والبيض لدعم المربين

قال وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عاطف نداف إن الارتفاع الحالي في سعر الفروج والبيض سببه دعم المربين، من خلال تدخل “المؤسسة السورية للتجارة” باستجرار نحو 1.8 ألف طن منهم ليستمروا بعملهم.

وأضاف نداف، أنه “بحسب دراسة مقدمة من وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي كانت تكلفة كيلو غرام الفروج 715 ليرة سورية، ويباع بحوالي 675 ليرة سورية”، وفق ما نقلته عنه صحيفة “الوطن”.

وتابع وزير التموين بأن “هذه السياسة في الدعم تتبع مع أي سلعة أخرى تنتج محلياً من خضار وفواكه وغيرها، لدعم المنتجين في فترات محددة، وضمان عدم خروجهم من الإنتاج، وبالتالي يصبح التأثير أكبر ويصعب التحكم بالأسعار نتيجة انخفاض الإنتاج”.

وجاء كلام نداف في اجتماعه أمس الثلاثاء مع مديري المؤسسات وفروعها التابعة للوزارة، واصفه بـ”الاجتماع الإسعافي”، لمناقشة الإجراءات والآليات المتخذة لمواجهة تداعيات ارتفاع سعر صرف الدولار على السلع والمواد المستوردة والمنتجة محلياً.

وأعلن الوزير عن سلسلة إجراءات حكومية ستصدر “لخدمة ومصلحة المواطن”، منها توقيع السورية للتجارة اتفاق مع المصارف العامة، لمنح موظفي الدولة قروضاً بـ300 ألف ليرة دون فائدة لشراء المواد والسلع الأساسية، وقروض أخرى للسلع المعمرة.

وفي 8 أيلول الجاري، رفعت “مديرية تموين دمشق” أسعار الفروج إلى 735 ليرة سورية لكيلو الفروج الحي، و1,050 ليرة للمنظف، و1,850 ليرة للشرحات، بعدما كانت الأسعار متراوحة بين 625 – 650 ليرة للحي، و950 – 1,000 ليرة للمنظّف.

وبالنسبة لسعر مبيع صحن البيض (30 بيضة)، فقد سجل في أحدث نشرة لتموين دمشق 1,100 ليرة لوزن 1,801غ وما فوق، مقابل 900 ليرة للصحن وزن أقل من 1,230غ.

اقرأ أيضا: الحكومة تناقش توفير قائمة سلعية مدعومة للمواطنين وفق نظام البونات

وفي مطلع العام، أوضح معاون وزير التموين جمال الدين شعيب أن ارتفاع أسعار الفروج سببه خروج بعض المربين من السوق وانخفاض عرض المادة، تزامناً مع زيادة الطلب عليها، وذلك بعد خسارتهم حيث كيلو الفروج يكلّف 650 ليرة وكان يباع بـ550 ليرة.

وشهدت أسعار الفروج وأجزائه تغييرات متسارعة خلال الأشهر القليلة الماضية، وانخفضت في بعض النشرات لأقل من سعر الكلفة التي تعلن عنه لجنة مربي الدواجن، مع تأكيدات المواطنين أن الباعة لا يتلزمون بنشرة التموين.

وتغيرت تكاليف إنتاج البيض بفعل الأزمة، حيث كانت تكلفة إنتاج البيضة عام 2010 أربع ليرات، ثم ارتفعت إلى 34 ليرة في 2019، كما كانت كلفة الفروج 101 ليرة في 2010 وأصبحت خلال العام الجاري 677 ليرة، حسب كلام معاون وزير الزراعة أحمد قاديش مؤخراً.