الجمعة , نوفمبر 15 2019
هذه الأبراج لا ينسون الماضي أبدا.

هذه الأبراج لا ينسون الماضي أبدا.. هل أنت منهم؟

هذه الأبراج لا ينسون الماضي أبدا.. هل أنت منهم؟

عندما يسجن المرء داخل ذكريات ماضيه، لا يستمتع بالحاضر ولا يرى المستقبل أو يخطط له كما ينبغي، فهو يبكي على الاطلال ويندم حيث لا ينفعه الندم، ولا يقوى على المضي قدما لتحقيق أححلامه، ويصل لما تصبو إليه نفسه.

هناك أشخاص لا يستطيعون التوقف عن التفكير في الماضي، ويقعون فريسة للعذاب بعد فوات الأوان، وتحاصرهم الذكريات داخل جدران عالية، لا يمكن هدمها أو الفرار منها، فإذا كنت من هؤلاء الأشخاص، فبرجك قد يكون السبب وفقا لعلم الأبراج.

برج السرطان: 21 يونيو – 22 يوليو

لا يمكنك نسيان الماضي بسهولة، ما يمنعك من تحقيق أهداف الحاضر، والتخطيط الجيد للمستقبل، والنتيجة ضياع الفرص في حياتك العملية، وضياع السنوات دون الدخول في علاقة جديدة بعد الانفصال، اعلم أن الكمال ليس من صفات البشر، لذا لا تخاف من الحاضر وارمي الماضي وراء ظهرك.

برج العقرب: 23 أكتوبر-21 نوفمبر

يطارد الذكريات أصحاب برج العقرب أينما ذهبوا، ويقارنون دائماً بين الماضي والحاضر، فلا يجدون الشريك المناسب مقارنة بالشريك السابق، ولا يعطون الفرصة للشخص الجديد أن يثبت وجوده في حياتهم، ما يشعره بالإحباط والتخبط ولا يدري ما السبب، والحل هو التركيز على الحاضر ونسيان الماضي للأبد.

برج الحوت: 19 فبراير – 20 مارس

يؤثر الشعور بالذنب على أصحاب برج الحوت بشدة، ما يقلل من احترامهم وثقتهم بأنفسهم، ويدفعهم الندم على ما فات إلى التمسك بالماضي دون فائدة، قد يدركون أنهم عاجزين عن تغيير الماضي، لكنهم لا يكفون عن المحاولة والتسامح من أجل استمرار العلاقة.

اقرأ أيضا: رجيم يخلصكم من كيلوغرامين في 3 أيام.. جربوه

برج الميزان: 23 سبتمبر – 22 أكتوبر

صاحب برج الميزان ذو ذاكرة فولاذية لا ينسى شيئا قط، فقد يتذكر الذكريات الجميلة والمناسبات السعيدة، وفي المقابل لا ينسى الاساءة، أو الذكريات الجميلة مع شريكه السابق، وبالتالي لا يعطي فرصة للشريك الحالي بالتواجد في حياته فقد سجن في الماضي وانتهى الأمر.

برج الجدي: 22 ديسمبر – 19 يناير

يتشبث أصحاب هذا البرج بماضيهم ويمجدونه، ولا يجدون في حاضرهم ما يستحق العناء، ولم يشعروا بشرارة الحب كما شعروا بها أول مرة، يهابون التغيير ولا يهتمون بالتكيف مع الحاضر، قد يتعلمون من دروس الماضي القاسية، ويتخذونها عبرة للتعامل مع الحاضر، لكنهم لا يقتنعون بأن الحاضر سيكون أجمل من الماضي.