الأربعاء , أكتوبر 16 2019
نائب سوري: جيشنا يمكن أن يصل إلى آخر نقطة من الجغرافيا السورية

نائب سوري: جيشنا يمكن أن يصل إلى آخر نقطة من الجغرافيا السورية

نائب سوري: جيشنا يمكن أن يصل إلى آخر نقطة من الجغرافيا السورية

قال عضو مجلس الشعب السوري، النائب ساجي طعمة، إن موقف الأمم المتحدة من سوريا لم يكن موضوعيا منذ بداية الحرب.

وأوضح طعمة أن موقف الأمم المتحدة كان يميل دائما باتجاه المعارضة، لكننا نثق بحلفائنا ولسنا قلقين على أي قرار يتخذ في الأمم المتحدة.

اقرأ المزيد في قسم الاخبار

وأضاف النائب ساجي طعمة:

إننا نأمل أن تحل مشكلة إدلب سلميا، ويخرج الإرهابيون بدون دماء من جيشنا أو المواطنين الآمنين في إدلب.

وأوضح  خلال حديثه مع برنامج “عالم سبوتنيك”، مساء اليوم الخميس، أنه في حالة عدم وجود حل السياسي “سيكون الحل قطعا عسكريا”، مؤكدا أن “الجيش العربي السوري لا مشكلة أمامه في الحل العسكري في أي منطقة، وإن كانت تركيا تهدد بأن الجيش لا يمكن أن يتقدم لمناطق بعينها، وردنا هو أن الجيش يمكن أن يصل إلى آخر نقطة من الجغرافيا السورية.

وأكد طعمة أن “مشكلة لجنة الدستور لم تكن في الأسماء الممثلة، لكن المعارضة الخارجية حاولت على مدار 3 سنوات خلق العراقيل”، مشيرا إلى أن “سوريا تثق بالمعارضة الوطنية وأيا كانت هذه اللجنة، وأي تعديل يصدر عنها سيطرح في استفتاء لرأي الشعب السوري، ولا مشكلة لنا كدولة فنحن نرى أنه أخيرا سيمثل إرادة الشعب.

وحول الخلاف بشأن اللائحة الثالثة، قال طعمة:

إن الخلاف لم يكن مع الأمم المتحدة، وللأسف فإن ممثلي الأمم المتحدة ينحون باتجاه المعارضة، وبالتالي كان الخلاف حول بعض الأسماء التي لا يمكن أن تكون مقبولة في لجنة الدستور وبالتالي تم الاتفاق على هذه الأسماء.