الخميس , أكتوبر 29 2020

157 يوما في البحر.. أول شخص يعبر بريطانيا سباحة وصورة صادمة لآثار المغامرة

157 يوما في البحر.. أول شخص يعبر بريطانيا سباحة وصورة صادمة لآثار المغامرة

بات الشاب الثلاثيني “روس ادجولي” أول شخص يسبح في جميع أنحاء بريطانيا وذلك بعد أن اجتاز خط النهاية قبالة ساحل مارغاتي، ليختتم بذلك مسافة ضخمة بلغت 1780 كيلو متر متواصلة.

157 يوما في البحر.. أول شخص يعبر بريطانيا سباحة وصورة

بحسب موقع “الإندبندنت” البريطاني، “روس” من مواليد لانكشر، إحدى المقاطعات التاريخية في إنكلترا، انضم إلى 400 سبّاح آخر في أول يونيو، لكنه الوحيد الذي تمكن من بلوغ خط النهاية، ومنذ ذلك الحين لم تطأ قدماه اليابسة.

157 يوما في البحر.. أول شخص يعبر بريطانيا سباحة وصورة

كان يسبح 12 ساعة في اليوم، وللحفاظ على مجهوده الجبار تعيَن عليه تناول ما بين 10 آلاف سعرة إلى 15 ألف سعرة حرارية يوميًا- الإنسان البالغ يحتاج إلى 3500 سعرة حرارية يوميًا- وتضمن طعامه كميات هائلة من الموز.

قال “روس” إنه تحدى المد والجزر والتيارات في المياه الباردة والعواصف وقناديل البحر، واستغرقت المغامرة المائية المذهلة 157 يوم لإنهاء السباحة من سواحل إنكلترا وويلز وأيرلندا وأسكتلندا.

اقرأ أيضا: صدمة طبية.. ولادة طفلة بأربع أرجل و3 أياد

من أجل استكمال التحدي الهائل له، وصلت عدد ضربات يديه أثناء السباحة نحو 40 ألف ضربة في اليوم الواحد، بمعدل 6 ساعات في النهار و6 ساعات في الليل، والاستراحة بينهما على متن قاربه الشراعي، بقيادة القبطان وقائد البحرية المخضرم “مات نايت”، والذي كان مسؤولا عن تخطيط الطريق الأسلم والأكثر كفاءة من أجل تعظيم فرص روس في النجاح.

بعد الانتهاء من التحدي، نشر “رروس” صورة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي لتبادل الصور “إنستقرام”، يظهر فيها الآثار الوحشية للبحر على قدميه.

157 يوما في البحر.. أول شخص يعبر بريطانيا سباحة وصورة