الجمعة , يوليو 30 2021

جمعية الصاغة: سوق الذهب استقر بعد عودة الدمغة

جمعية الصاغة: سوق الذهب استقر بعد عودة الدمغة
أكد ُ ُ الياس ملكية ُ ُ نائب رئيس جمعية الصاغة في دمشق أن وضع سوق الذهب بعد عودة الدمغة، بناء على الاتفاق مع وزارة المالية، مستقر نوعاً ما، ففي بداية الأسبوع التي عادت فيه الدمغة كان يوجد ضغط كبير، والأن بدأت الكميات التي ترد للجمعية لدمغها تخف، بسبب الارتفاع بسعر الذهب، والأهم أن الورشات والحرفيين عادوا لممارسة نشاطهم مثلما كانوا في السابق، فحسب ملكية أغلب الورشات عادت للعمل، ولكن هناك بعض العمال توقفوا عن العمل مدة 80 يوم، ومنهم من غادر القطر، كما أن بعض الورشات قد أغلقت .
اقرأ أيضا: وزارة التجارة الداخلية: فورة الأسعار كانت آنية ولمدة مؤقتة
ملكية أكد أن الجمعية لا تستطيع تسعير الذهب على سعر دولار المصرف المركزي، لأن سعر الأونصة عالمياً يلعب دور في السعر، ومن الممكن أن يتغير سعر الأونصة كل يوم، كما أن سعر الصرف يلعب دور محلي بسعر الذهب، ويتم تسعير الذهب من خلال ضرب سعر الأونصة مع سعر الصرف الحر، وتصدر التسعيرة مرة واحدة كل يوم في دمشق، وعلى أساسها تعمل جميع المحافظات.
ملكية كشف أن قرار السماح للمواطنين بإدخال الذهب الخام عبر المطارات له أهمية كبيرة، فهو يحد من عملية التهريب، ويدخل قطع أجنبي للدولة .
سينسيريا

إقرأ أيضاً :  رفع أسعار الأدوية.. هل هو حاجة حقاً أم زيادة أرباح المعامل