الخميس , يونيو 30 2022

بعد عام ونصف على توقفه .. معمل الزيت في شركة سكر حمص يعود للإنتاج

بعد عام ونصف على توقفه .. معمل الزيت في شركة سكر حمص يعود للإنتاج
بطاقة إنتاجية تصل إلى 8 أطنان يوميا من زيت القطن، عاد معمل الزيت في شركة سكر حمص إلى الإنتاج، بعد توقف دام نحو عام ونصف العام، بسبب عدم توافر بذور القطن اللازمة لتصنيع وإنتاج الزيت.
و قال مدير معمل الزيت و الصابون في شركة سكر حمص المهندس علي شقوف لتلفزيون الخبر إن” المعمل بعد توقف لعام و نصف عاد لينتج يوميا 8 أطنان من زيت القطن و 40 طنا من مادة الكسبة، بالإضافة إلى طن واحد من مادة اللنت، ناتجة عن تصنيع نحو 60 طنا من بذور القطن “.
وأشار شقوف إلى أن ” مادة الكسبة هي مادة ثانوية وتستخدم كعلف للمواشي، حيث يتم بيعها للمؤسسة العامة للأعلاف “، مبيناً أنه ” يتوافر نحو 3 ألاف طن من بذور القطن في مستودعات المعمل جاهزة للتصنيع والإنتاج”.
و أوضح شقوف أنه ” بعد توافر بذور القطن وهي المادة الأولية اللازمة لتصنيع وإنتاج الزيت، بدأ المعمل بالإنتاج وتزويد مؤسسات القطاع العام بمادة زيت القطن، الذي يتمتع بمواصفات وجودة عالية مقارنة بباقي أنواع الزيوت في الأسواق”.
و أضاف مدير معمل الزيت و الصابون في شركة سكر حمص أن ” المعمل ينتج 3 طن يوميا من مادة الصابون الخالي من المواد المائلة، و الذي يتمتع بجودة عالية و ينصح به أطباء الجلدية، حيث يتم تسويقه بالكامل إلى مؤسسات القطاع العام”.
اقرأ أيضا: البنزين المدعوم “دبل” أعطال..“يلي بتوفره السمره بتحطو حق بودرة وحمرة”
و بين شقوف لتلفزيون الخبر أنه ” خلال مدة التوقف عن إنتاج زيت القطن، تم تكرير 400 طن من زيت دوار الشمس الخامي و تسويقه بالكامل للقطاع العام. ”
يذكر أن شركة سكر حمص تأسست عام 1946، و تضم 4 معامل (السكر و الخميرة و الكحول و معمل الزيت و الصابون )، حيث شهدت الشركة خلال فترة الحرب عدة توقفات في معاملها نتيجة نقص المواد الأولية و عدم توافر قطع الغيار بسبب الحصار على سوريا.
تلفزيون الخبر