الجمعة , نوفمبر 22 2019
سورية تبدأ بتصويب شراكاتها مع الخارج.. أسس جديدة لملف التعاون الدولي

سورية تبدأ بتصويب شراكاتها مع الخارج.. أسس جديدة لملف التعاون الدولي

سورية تبدأ بتصويب شراكاتها مع الخارج.. أسس جديدة لملف التعاون الدولي

بلورت حلقة نقاش رسمي، آلية من شأنها إرساء صيغة تنظيمية لعلاقات سورية الاقتصادية مع الدول الصديقة تحدد المهام والاختصاصات والمسؤوليات لكل جهة حكومية وخاصة وتطوير التعاون مع هذه الدول على مستوى اللجان العليا المشتركة ومجالس رجال الاعمال وترتيب الأولويات التنموية “الاستثمارية” على المستوى الاستراتيجي التي يجب التركيز عليها في الاستثمارات الخارجية خلال الفترة المقبلة.

وتمخّض عن اجتماع اليوم برئاسة المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء بحضور رؤساء اللجان العليا المشتركة بين سورية والدول الصديقة. الطلب من كافة الوزارات والجهات المعنية ترتيب آليات التعاون بين سورية والدول الصديقة لتكون بمنهجية واضحة وإعادة النظر بالآلية التنظيمية للفرص الاستثمارية إضافة الى تنظيم آليات التعامل في الجوانب الفنية بين اللجان العليا المشتركة واللجان الفنية التابعة لها.

اقرأ أيضا: مؤسسة الإسمنت: مباحثات مع شركة صينية لتنفيذ خطوط انتاج جديدة

وتم تكليف وزارات الخارجية والمغتربين والاقتصاد والتجارة الخارجية والأمانة العامة في رئاسة مجلس الوزراء وهيئة التخطيط والتعاون الدولي بوضع “ورقة عمل ” تتضمن الآلية التنفيذية والاسس التي سيتم بموجبها تعزيز التعاون مع الدول الصديقة خلال المرحلة المقبلة على ان يتم عرضها على مجلس الوزراء لاقرارها. وتقرر تحديث قوائم المشاريع المطروحة للاستثمار الخارجي من قبل الوزارات والتأكيد على تكثيف التواصل مع المغتربين السوريين والمستثمرين في الدول الصديقة من خلال السفارات والبعثات الدبلوماسية السورية لتعريفهم بالمشاريع المتاحة للاستثمار في القطاعات الاقتصادية والتسهيلات المقدمة لهم خاصة ما يتعلق بإعداد اضبارة متكاملة لكل مشروع بحيث يكون جاهز للتنفيذ فورا. تصريح : وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية.