الجمعة , نوفمبر 22 2019

متظاهرو لبنان يقطعون الطريق الدولية مع سوريا

متظاهرو لبنان يقطعون الطريق الدولية مع سوريا

قطع متظاهرون في لبنان الطريق الدولية الواصلة من مدينة بعلبك إلى الحدود السورية، في منطقة اللبوة، وعند مفرق رأس بعلبك.

كما عمد المتظاهرون إلى قطع الطريق في منطقة جسر العاصي بالإطارات المشتعلة، رغم تدخل عناصر قوى الأمن الداخلي لوقف الاحتجاجات، بحسب الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام.

وكان الآلاف من اللبنانيين تظاهروا في عدد من المدن اللبنانية احتجاجاً على ضرائب أعلنت الحكومة أنها ستفرضها العام المقبل.

وانتقدت الاحتجاجات إدارة الحكومة برئاسة سعد الحريري لملف الاقتصاد، وأسلوب زيادة الدخل القومي في ميزانية عام 2020.

وأحرق المتظاهرون إطارات السيارات وأغلقوا بعض الطرق في مختلف أنحاء لبنان، واستخدمت قوات الأمن الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

ووقعت اشتباكات بين شرطة مكافحة الشغب وبعض المتظاهرين قرب مقر الحكومة في العاصمة اللبنانية، بيروت، حيث ألقى المتظاهرون عبوات حارقة على رجال الأمن.

كما تم إغلاق عدداً من الدوائر الرسمية، وتقلصت حركة الأسواق والسير والمصارف، وتم تعطيل الدراسة في سائر مدارس البقاع والهرمل والبقاع الشمالي.

واعتصم مئات المواطنين أمام سرايا الهرمل، احتجاجاً على الأوضاع الاقتصادية المتردية وسط إجراءات أمنية مكثفة.

يذكر أن المدن اللبنانية شهدت احتجاجات مشابهة لكنها أقل زخماً في آواخر أيلول الماضي، رفضاً للحالة المعيشية الصعبة، واحتشد المتظاهرون أمام السرايا الحكومي في ساحة “رياض الصلح” وسط العاصمة اللبنانية بيروت.

تلفزيون الخبر