الإثنين , ديسمبر 5 2022

وزير الزراعة يوضح أسباب انتشار الحرائق.. ويكشف عن إمكانية تعويض الفلاحين

وزير الزراعة يوضح أسباب انتشار الحرائق.. ويكشف عن إمكانية تعويض الفلاحين
أكد وزير الزراعة أحمد القادري أنه لم يعرف بعد أسباب الحرائق التي اندلعت في الساحل و حمص، موضحا أن المناخ الجاف والرياح الشرقية الجافة ساهمت في انتشارها، مشيرا إلى أن محافظين المحافظات وجهوا في التحقيق لبيان أسباب اندلاع الحرائق.
وخلال رده على مداخلات أعضاء مجلس الشعب ظهر اليوم، اعتبر القادري أن الإهمال ممكن أن يكون جزء من الأسباب التي أدت إلى اشتعال الحرائق وخصوصا أن بعض الفلاحين يشعلون بعض الأعشاب فيخرج الحريق عن سيطرتهم، متوقعا أن يكون بعض الحرائق بفعل فاعل وهذا موجود.
وحول أمكانية تعويض الفلاحين نتيجة الكوارث الطبيعية أوضح القادري أن لدى الوزارة صندوق للتخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية ضمن معايير وأسس لصرف المبالغ للفلاح، مؤكدا أنه يتم التعويض نتيجة الأضرار الناجمة بفعل الصقيع والسيول والجفاف وتكون موثقة وبالتالي هناك أضرار غير مشمولة في التعويض.
اقرأ المزيد في قسم اخبار سريعة
وكشف القادري أنه تم صرف ٦٢٣ مليون ليرة تعويض للفلاحين المتضررين خلال العام الحالي ببنما تم صرف ٣،٨ مليار ليرة العام الماضي.
وحول تعويض الفلاحين نتيجة الأضرار الناجمة عن الأعمال الإرهابية أعلن القادري عن ١،٢ تريليون ليرة كتقدير مبتدئي عن قيمة الأضرار، مؤكدا أنه لا يوجد أمكانية حاليا لتعويض الفلاحين لعدم وجود إمكانيات.
وأكد القادري أنه يتم السعي مع المنظمات الدولية لتعويض جزء من الأضرار للفلاحين، مشيرا إلى أنه تم الطلب من مديريات الزراعة بتوثيق حالات الأضرار بفعل الأعمال الإرهابية حتى يتم الوصول في فترة من الفترات لتعويض الفلاحين.
محمد منار حميجو – الوطن اون لاين