الجمعة , نوفمبر 22 2019
روسيا في اتصال دائم مع الأسد

روسيا في اتصال دائم مع الأسد

روسيا في اتصال دائم مع الأسد

أكد الكرملين أن روسيا على اتصال دائم مع الرئيس السوري، بشار الأسد، بشأن العملية العسكرية التي تنفذها تركيا شمال شرق سوريا ضد “وحدات حماية الشعب” الكردية.

وقال مساعد الرئيس الروسي، يوري أوشاكوف، في تصريح صحفي أدلى به اليوم الاثنين: “ممثلونا على اتصال دائم مع الأسد حول مجالات مختلفة، بينهم المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتييف. وهناك أيضا اتصالات مستمرة عبر وزارة الدفاع”.

وأضاف أوشاكوف: “بلا شك، تم بحث الأوضاع في سياق العملية التركية بشكل مفصل وجوهري جدا بين ممثلينا والأسد”.

اقرا ايضا: أردوغان يأتي إلى روسيا: تريد تفاصيل هات ضمانات

وأطلقت تركيا يوم 9 أكتوبر، وسط معارضة وانتقادات واسعة من قبل السلطات السورية وحكومات كثير من الدول العربية والغربية، عملية عسكرية باسم “نبع السلام” شمال شرق سوريا “لتطهير هذه الأراضي من الإرهابيين” في إشارة إلى “وحدات حماية الشعب” الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ “حزب العمال الكردستاني” وتنشط ضمن “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة من واشنطن في إطار حملة محاربة “داعش”.

واعتبرت السلطات السورية هذه التحركات خرقا لسيادة البلاد وأرسلت قوات للسيطرة على عدد من المدن والبلدات الكبيرة هناك، بعد التوصل إلى تفاهمات حول هذا الشأن مع “قوات سوريا الديمقراطية” بوساطة من الجانب الروسي، وسط زيادة المخاوف من اندلاع اشتباكات بين الجيشين التركي والسوري في ظل الخلافات الحادة بين دمشق وأنقرة.

وفي 17 أكتوبر، توصلت تركيا والولايات المتحدة إلى اتفاق حول وقف إطلاق النار شمال شرق سوريا، ينص على انسحاب الوحدات الكردية من منطقة عمقها نحو 30 كيلومترا إلى الجنوب في غضون 120 ساعة، فيما هدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، باستئناف الهجوم حال عدم خروج المسلحين الأكراد.

المصدر: وكالات