الأربعاء , سبتمبر 22 2021

إصابة لواء وعقيد سوريين بنيران جيش أردوغان بريف الحسكة

إصابة لواء وعقيد سوريين بنيران جيش أردوغان بريف الحسكة

نشرت صفحات سورية أنباءاً عن إصابة اللواء “أحمد شريف” والعقيد الركن “منيف منصور” إضافةً إلى 11 عنصراً آخرين من الجيش السوري، إثر استهداف ما يسمى “الجيش الوطني السوري” والذي يقاتل تحت العلم التركي, بالمدفعية الثقيلة قرية “أم شايفة” التابعة لناحية “أبو راسين” بريف الحسكة الشرقي قبل أيام، والتي دخلتها قوات الجيش السوري بعد اتفاق مع “قسد” بعد عملية “نبع السلام” التي أطلقها الجيش التركي بالتعاون مع مرتزقة الجيش الوطني السوري.

وينحدر العقيد الركن “منيف منصور” من قرية “المضابع” بريف حمص شرق حمص، وهو قائد كتيبة “387” في لواء “76” التابعة للفرقة الأولى.

وقاد العقيد رتل الدبابات الذي اقتحم مدن وبلدات ريف إدلب الشرقي والشمالي في 2012، وهي “سراقب وسرمين وتفتناز ومدينة إدلب وحزانو وكلي وجرجناز وسنجار وقطرة وكفرعميم وكفربطيخ” وقرية البشيرية”.

فيما كان اللواء “أحمد شريف” قد عين أواخر عام 2018 نائباً لقائد “الفرقة 17″، وقائداً عسكرياً في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا.

إقرأ أيضاً :  الرئيس الأسد يحل عددا من المجالس البلدية "بسبب الإهمال والفساد"

فيما نقل المصابون الى مشفى الحسكة الوطني.

وكالات