الثلاثاء , أغسطس 4 2020

مسلسل “قذائف الموت اليومية” يعود إلى مدينة حلب

مسلسل “قذائف الموت اليومية” يعود إلى مدينة حلب

تشهد مدينة حلب منذ حوالي الأسبوع، وبشكل شبه يومي، استهدافات لأحيائها من قبل ارهابيي “جبهة النصرة” المتواجدين بالجهة الغربية منها، عبر القذائف الصاروخية التي تنهال طيلة المساء موقعةً شهداء وإصابات بين المدنيين.

وكانت آخر الاعتداءات التي طالت أحياء المدينة، مساء يوم الثلاثاء الذي كان مليئاً بالقذائف الصاروخية التي استهدفت أحياء حلب الجديدة وسيف الدولة والأعظمية والحمدانية، تبعها رد مكثف بسلاحي المدفعية والصواريخ على مواقع المسلحين بمناطق الراشدين والمالية ومعامل البليرمون.

وأفاد مراسل تلفزيون الخبر في حلب عن “استشهاد شخص في حي سيف الدولة وإصابة آخر، بالإضافة لوقوع أضرار مادية في الأحياء التي سقطت فيها تلك القذائف”.

اقرأ أيضا: عميد شرطة متقاعد يعيد مبلغ مليون وثمانون الف لصاحبه بعد ان عثر عليه ضمن حقيبة

واستمرت استهدافات ارهابيي “جبهة النصرة” لما بعد منتصف ليل يوم الثلاثاء، بالتزامن مع رمايات مكثفة للجيش العربي السوري بالصواريخ والمدفعية على مصادر إطلاق القذائف.

وكانت مدينة حلب تعرضت للاستهداف مساء يوم الاثنين أيضاً، ما أدى لاستشهاد طفلة تبلغ من العمر 6 سنوات في حي سيف الدولة، سبقها يوم الأربعاء استهدافات مماثلة أدت لاستشهاد شخص وجرح 8 آخرين.

وبلغت حصيلة الشهداء والجرحى نتيجة الاعتداءات التي طالت المدينة خلال أسبوع 3 شهداء وأكثر من 10 جرحى.

يذكر أن تواجد ارهابيي “جبهة النصرة” في مدينة حلب هو بحي المالية ومعامل البليرمون بأقصى الشمال الغربي من المدينة، بالإضافة لتواجدهم في حي الراشدين الملاصق لحلب الجديدة غرباً، ومناطق خان العسل والزربة والأتارب بريف حلب الجنوبي الغربي المتداخل مع ريف إدلب.

تلفزيون الخبر