الجمعة , ديسمبر 13 2019

السلطات السورية تفرج عن مواطنين اثنين من الأردن

السلطات السورية تفرج عن مواطنين اثنين من الأردن

أعلنت الخارجية الأردنية، اليوم الاثنين، أن السلطات السورية أفرجت عن مواطنين اثنين من المملكة أوقفتهما سابقا في سوريا.

وذكر الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، ضيف الله الفايز، أنه تم الإفراج عن المواطنين الأردنيين، راغب محمود سليم ورامي عبد الفتاح الطروة، اللذين كانا موقوفين في سوريا بالتنسيق مع سفارة المملكة في دمشق والتي “تابعت القضية مع السلطات السورية”.

وأكد الفايز أن “السفارة مستمرة في التواصل مع الحكومة السورية من أجل الإفراج عن كافة المواطنين الأردنيين وتقديم الرعاية القنصلية اللازمة”.

وشكر المتحدث باسم الخارجية الأردني “الأشقاء في سوريا على تعاونهم والإفراج عن المعتقلين”.

وسبق أن أفرجت الحكومة السورية، بعد محادثات مستمرة مع السلطات الأردنية، عن عدد من مواطني المملكة المحتجزين في سوريا، وذلك على خلفية مؤشرات عدة تدل على بدء عملية تطبيع للعلاقات بين البلدين، ومن بينها رفع مستوى التمثيل الدبلوماسي لعمان في دمشق وزيارة وفد رفيع من البرلمان الأردني إلى سوريا حيث التقى رئيسها، بشار الأسد، في نوفمبر 2018، وظهور دعوات من برلمان المملكة إلى إعادة العضوية السورية في الجامعة العربية.

المصدر: وسائل إعلام أردنية + وكالات