الخميس , أغسطس 11 2022

سقوط عدد من الشهداء والجرحى في العدوان “الإسرائيلي” على محيط دمشق

سقوط عدد من الشهداء والجرحى في العدوان “الإسرائيلي” على محيط دمشق

استشهد مدنيان وأصيب آخرون جراء عدوان “إسرائيلي” كثيف بالصواريخ على محيط مدينة دمشق، حيث تصدت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري لمعظم الصواريخ قبل الوصول إلى أهدافها، وذلك بعد منتصف ليل الأربعاء.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أنه “في تمام الساعة الواحدة والدقيقة العشرين من فجر الأربعاء قام الطيران الحربي “الإسرائيلي” من اتجاهي الجولان المحتل ومرج عيون اللبنانية باستهداف محيط مدينة دمشق بعدد من الصواريخ”.

وأضاف المصدر أنه “على الفور تصدت منظومات دفاعنا الجوي للهجوم الكثيف وتمكنت من اعتراض الصواريخ المعادية وتدمير معظمها قبل الوصول إلى أهدافها”.

وأضاف المصدر “أن العمل ما يزال مستمراً لتدقيق الموقف بشكل واضح وتحديد الأضرار والخسائر التي خلفها العدوان”.

اقرأ المزيد في قسم الاخبار

وبحسب “سانا” فإن شظايا أحد صواريخ العدوان “الإسرائيلي” أصابت منزلاً في بلدة سعسع جنوب غرب دمشق، ما أسفر عن تدمير المنزل واستشهاد شخصين وإصابة عدد آخر تم إسعافهم إلى المشافي في القنيطرة ودمشق لتلقي العلاج المناسب.

وذكر مصدر طبي في مشفى قطنا الوطني أن رجلاً وامرأة استشهدا فيما أصيب عدد آخر جراء العدوان في بلدة بيت سابر بمنطقة سعسع جنوب غرب دمشق.

كما إن شظايا أحد صواريخ العدوان “الإسرائيلي” أصابت أيضا أحد الأبنية السكنية في ضاحية قدسيا غرب دمشق ما أسفر عن إصابة فتاة وإلحاق أضرار كبيرة في البناء.

يذكر أن وسائط دفاعنا الجوي تصدت لاعتداءات “إسرائيلية” متكررة خلال سنوات الحرب على سوريا.

تلفزيون الخبر