الخميس , أكتوبر 21 2021

جندي ألماني يلجأ للمحكمة للطعن في قرار تسريحه لرفضه مصافحة زميلته

جندي ألماني يلجأ للمحكمة للطعن في قرار تسريحه لرفضه مصافحة زميلته

لم يتخيل جندي ألماني أن عدم مصافحته لزميلاته سيؤدي إلى تسريحه من الجيش، وهو ما دفعه للجوء إلى المحكمة الدستورية العليا للطعن في هذا القرار. فكيف كان رد المحكمة وكيف كانت المبررات؟

لجأ جندي ألماني للمحكمة الدستورية العليا للطعن ضد قرار تسريحه بسبب رفضه مصافحة زميلاته. وأكدت المتحدثة باسم المحكمة بمدينة كارلسروه الألمانية، اليوم الجمعة (29 نوفمبر/تشرين الثاني) على تسلم شكوى دستورية. ويرى الجندي في قرار تسريحه “انتهاكا لحريته الدينية”.

وكانت المحكمة الإقليمية في مدينة كوبلنس أكدت قانونية قرار التسريح في شهر تشرين أول/أكتوبر الماضي، إذ رأت المحكمة أن فكر الجندي يتعارض مع مبدأ المساواة بين الجنسين المنصوص عليه في الدستور الألماني.

وكما جاء في قرار المحكمة، فإن تسريح الجندي من الجيش لا يستند إلى “حكم مسبق عن أشخاص يعتنقون الديانة الإسلامية”، مثلما دفع المدعي.

كما أوضحت المحكمة حينها أنه بالرغم من عدم وجود لوائح تنص على حصر التحية في المصافحة، فإن تصرف المدعي يدل على أنه لا يبدي الاحترام الكافي لزميلاته.

إقرأ أيضاً :  تعرف على عادات الطعام والشراب في ألمانيا ..عشر معلومات مهمة

واعتبرت المحكمة أن عدم مصافحة الزميلات “يعرض بدوره التضامن العسكري وقدرة الجيش على الأداء للخطر”، ورفضت طلبا بالسماح بالطعن على حكمها.

د.ب. (د ب أ)