السبت , ديسمبر 7 2019
في مصر جريمة مرعبة.. وفاة سيدة ثلاثينية حرقاً داخل مسكن الزوجية

في مصر جريمة مرعبة.. وفاة سيدة ثلاثينية حرقاً داخل مسكن الزوجية، والسبب لا يصدق

في مصر جريمة مرعبة.. وفاة سيدة ثلاثينية حرقاً داخل مسكن الزوجية، والسبب لا يصدق

جريمة مرعبة كشفت عنها أجهزة الأمن في العاصمة القاهرة، بعد وفاة سيدة ثلاثينية حرقاً داخل مسكن الزوجية، وتبين من تحريات المباحث وأقوال شقيقها في محضر الشرطة أن زوجها انتقم منها بسبب علمه أنها لا تنجب بناء على التحاليل والفحوصات الطبية، فقيّدها بالجبال وقتلها حرقاً بإشعال النيران داخل منزل أسرتها في روض الفرج شمال العاصمة القاهرة.

وتحدث عمرو محمد عبد التواب شقيق الضحية عن مأساة شقيقته بقوله بداية الواقعة تعود إلى 3 سنوات، حينما تزوجت شقيقته آية من «جمال. ا»، مشيراً إلى أن والدته كانت تقطن بنفس العقار الذي تزوجا به، وبعد تأخر الحمل، علم «جمال» أن زوجته لا تنجب، لتتحول حياتها إلى سواد ومأساة، بدأت بمعايرتها هو وأمه، فضلًا عن أن الأمر تجاوز ذلك ووصل لحد الضرب والإهانة المستمرة، كما يشير شقيقها الكفيف.

وأضاف شقيق الفتاة أن الزوج كان يستعرض قوته على الفتاة اليتيمة والتي لا تجد من يحميها، فوالدتها مريضة تعالج القلب، وشقيقها كفيف، وبدأ في تعذيبها بأساليب قاسية، حيث يكمل شقيقها، الأمر وصل إلى ربطها من يديها وقدميها، وقام بإشعال النيران.

الجميع يهرول لإنقاذ الفتاة، إلا أن زوجها جمال صعد إلى شقة والدته وتركها والنيران مشتعلة في جسدها، حتى جاءت الإسعاف، وأخذ الفتاة للمستشفى بعدما أطفأتها، في تلك الأثناء كان جمال يترقب المشهد من شرفة والدته دون أي حركة.

اقرأ أيضا: فتاة تنقذ قطة من الشارع ثم تكتشف الصدمة… صورة

نقلت الفتاة إلى المستشفى، إلا أنه لم يتمكن من إنقاذها فتوفيت نتيجة حريق الرئة، والذي وصلت نسبته لـ70 %، حيث يشير عمر شقيقها الكفيف.

وألقت المباحث القبض على المتهم وأحيل إلى النيابة التي قررت حبسه على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد.