الثلاثاء , يناير 21 2020
روسيا تزيد من تواجدها العسكري في سوريا

روسيا تزيد من تواجدها العسكري في سوريا

روسيا تزيد من تواجدها العسكري في سوريا

قالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، اليوم الخميس، إن القوات الروسية زادت من وجودها العسكري في سوريا.

جاء ذلك على لسان وزير الدفاع مارك إسبر، خلال كلمة له أمام الكونغرس الأمريكي، وقال، إن “الوجود العسكري الروسي في سوريا ازداد خلال الشهر ونصف الشهر الماضي”.

وأضاف إسبر؛ أن الأكثر خطورة من التزايد العسكري هو وجود ترابط بين روسيا وتركيا حول سوريا.

وأشار إلى أن التوسع ذلك لا يثير القلق بقدر ما يثير “توسع النفوذ الروسي في مصر والسعودية وأماكن أخرى”.

وأكد “مرصد البوسفور” المختص برصد عبور السفن البحرية لمضيف البوسفور، في 1 كانون الأول الحالي، أن سفينة حاويات عملاقة روسية عبرت المضيق البحري وتوجهت نحو السواحل السورية.

وتظهر الصور التي نشرها المرصد على حسابه الرسمي في موقع “تويتر”؛ وجود العديد من الحاويات العملاقة على متن سفينة تحمل اسم “سبارتا”.

وتتواجد قرابة السواحل السورية لاسيما طرطوس غربي سوريا، قاعدة عسكرية ولوجستية ضخمة تابعة للبحرية الروسية.

وكانت وصلت سفينتان روسيتان العام الماضي إلى ميناء طرطوس بعد عبورهما مضيق البوسفور، وكانتا تحملان معدات وأسلحة متنوعة بما في ذلك ناقلات الجنود المدرعة السوفيتية طراز “ب ت ر”.

اقرأ أيضا: “أقمار صناعية غامضة” تهدد القوات الفضائية الأمريكية

وعززت روسيا حضورها العسكري في سوريا بنشرها 21 طائرة هجوم أرضي من نوع سوخوي 25، و12 مقاتلة اعتراضية من نوع سوخوي 24، وقاذفات متعددة الأدوار ومروحيات ودبابات وقطع مدفعية وغيرها من الأسلحة، فضلا عن تزويد الجيش السوري بمنظومة الدفاع S-300.

وكالات