الإثنين , يناير 30 2023

شركة إيرانية تطلب العمل في سوق التأمين السورية

شركة إيرانية تطلب العمل في سوق التأمين السورية

أعلنت “هيئة الإشراف على التأمين” عن وجود شركة تأمين إيرانية (لم تسمّها) طلبت الترخيص وهي قيد البحث والمتابعة، كما جرى الترخيص مؤخراً لشركتي إدارة نفقات طبية ليصبح عدد الشركات المرخص لها 8 شركات.

وقال مدير الهيئة سامر العش لصحيفة “الوطن” إن عدد شركات التأمين وإدارة النفقات الطبية العاملة في سوق التأمين يغطي الاحتياجات الحالية، لكن هناك شركات تقوم بدراسة مستقبلية للسوق وتخطط لتكون حاضرة في مرحلة الإعمار.

وأعلن العش عن فصل نحو 60 وكيل تأمين على مدار عامين لعدة أسباب، أهمها المخالفات المرتكبة من قبلهم أو عدم استكمال البيانات المطلوبة من الهيئة، لافتاً إلى أن عدد وكلاء التأمين الذين يزاولون المهنة حالياً يقارب 121 وكيلاً.

ونوّه مدير الهيئة بالترخيص لنحو 79 خبير أضرار حوادث ومسوي خسائر، ونحو 6 استشاريي تأمين و6 إكتواريين، في حين تم منح تراخيص لـ4 وسطاء تأمين.

ووقّعت “هيئة الإشراف على التأمين” في 5 آب 2019 مذكرة تفاهم مع “مؤسسة التأمين المركزية” الإيرانية، مدتها 5 سنوات، بهدف تعزيز التعاون وتبادل الخبرات في مجال التأمين بين البلدين.

وفي نهاية تشرين الأول 2019، كشفت هيئة التأمين عن تلقيها طلبات أولية من شركات لبنانية وأردنية، لتأسيس شركات مختصة بإدارة نفقات تأمين السيارات ضمن سورية، على نسق شركات إدارة النفقات الطبية.

ويوجد في سورية 13 شركة تأمين، 12 منها خاصة وواحدة حكومية هي “المؤسسة العامة السورية للتأمين”، وتتنوع فروع التأمين بين الصحي، والسيارات الإلزامي، والسيارات التكميلي، والحريق، والنقل، والحياة، والحوادث العامة، والهندسي، والسفر.

ووصل إجمالي الأقساط التي حققتها كافة شركات التأمين الخاصة والحكومية خلال النصف الأول من العام الجاري إلى نحو 18.8 مليار ليرة، بنمو 12% عن الفترة نفسها من العام الماضي، حيث كانت أقساط التأمين 16.8 مليار ليرة سورية.

وسجلت إجمالي التعويضات المسددة للمؤمن عليهم في النصف الأول من العام الجاري 9.6 مليارات ليرة، موزعة على كافة شركات التأمين، منها نحو 4 مليارات ليرة دفعتها الشركات الخاصة بنسبة 42% من الإجمالي.

اقرأ أيضا: المصادقة على اتفاقية تأسيس بيت تجاري بين سوريا وأوسيتيا الجنوبية