الثلاثاء , يونيو 15 2021

الذهب لأعلى سعر بتاريخه في سورية

الذهب لأعلى سعر بتاريخه في سورية

صرح مصدر في الجمعية الحرفية للصياغة وصنع المجوهرات لـ”  الوطن_اون_لاين ” أنه لأول مرة بتاريخ سورية يتجاوز غرام الذهب سعراً غير مسبوق، حيث ‏سجل غرام الذهب عيار /21/ يوم أمس سعراً بـ 41 ألف ليرة سورية، فيما تم ‏تسعير غرام الذهب عيار /18/ بـ 35143 ليرة سورية.‏

وأوضح المصدر أن الارتفاع بأسعار الذهب بدا متزامناً مع تقلبات سعر الصرف ‏في السوق المحلي ومتأثراً بارتفاع سعر الأونصة الذهبية عالمياً، والتي سجلت يوم ‏أمس ارتفاعاً بحوالي المئة دولار حيث سجلت سعراً بـ 1585 دولار، وذلك تحت ‏تأثير التصعيد الحاصل في المنطقة، والذي قد يصل بالأونصة الذهبية لحوالي ‏‏1700 دولار عالمياً.‏

وأضاف المصدر بأن أي تخفيض للأسعار في الوقت الحالي سيؤدي لانخفاض ‏سعر الذهب في سورية بفارق كبير عن دول الجوار ما يشجع على تهريبه بسبب ‏الفارق السعري، وبذلك تخسر البلد كميات كبيرة من الذهب، منوهاً إلى أن آلية ‏التسعير وفق السعر الوسطي للدولار ما بين المركزي والسوق الموازي تمت ‏بالاتفاق مع مصرف سورية المركزي، حيث تقوم الجمعية بتحديد سعر وسطي ‏للدولار ما بين سعره في المصرف المركزي وسعره في السوق الموازي بحيث ‏يكون سعره مقبولاً وموازياً لدول الجوار. ‏

إقرأ أيضاً :  الجيش الروسي يشارك بالصلاة في كنيسة بالقامشلي السورية...شاهد

وبينّ المصدر انه ومنذ بداية الشهر الحالي لم يدخل إلى جمعية الصاغة سوا 2 كيلو ‏غرام ذهب لدمغها، وذلك بسبب احجام الصاغة عن الدمغ نظراً لارتفاع الأسعار ‏وعدم وجود حركة مبيع في الأسواق، فالناس متخوفة من الشراء بسعر مرتفع اليوم ‏لتعود الأسعار للانخفاض لاحقاً ما يتسبب بخسارة كبيرة لهم، وبالمقابل فإن حركة ‏الشراء من الموطنين شبه معدومة وذلك نظراً لانخفاض كبير في كميات ذهب ‏الإدخار لدى الموطنين الذين استهلكوا مخزونهم من ذهب الادخار والحلي والمصاغ ‏في الأشهر الأخيرة لمواجهة موجة الارتفاع الشديد بالأسعار والتي شهدتها ‏الأسواق.‏

وأشار المصدر إلى أن الخلاف ما بين جمعيات الصاغة ووزارة المالية حول ‏تحصيل رسم الانفاق الاستهلاكي ألقى بظلاله على عمل الجمعية حيث انتهى العمل ‏بالاتفاق الماضي، وحتى تاريخه لم يصل الطرفان إلى أي صيغة للتفاهم ما انعكس ‏سلباً على حركة أسواق الذهب.‏

وحذر المصدر في جمعية الصاغة من ازدياد نشاط حالات التلاعب والغش في هذه ‏الفترة حيث يستغل البعض الارتفاع الكبير في الأسعار لعرض مصاغ مغشوشة ‏ومتلاعب بها بأسعار مخفضة لجذب المواطنين لشرائها، ليشدد المصدر على ‏المواطنين عدم شراء أي مصاغة ذهبية دون التأكد من دمغتها والحصول على ‏فاتورة نظامية من صاحب المحل.‏

إقرأ أيضاً :  في السويداء.. سرقوا سيارته صباحاً فأرسل لهم تهديداً فيسبوكياً

علي محمود سليمان – الوطن اون لاين ‏