الإثنين , فبراير 24 2020

الدفاع الروسية: الجيش السوري يتصدى لهجمات المسلحين و يقتل 50 ارهابياً

الدفاع الروسية: الجيش السوري يتصدى لهجمات المسلحين و يقتل 50 ارهابياً

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن 12 عسكريا سوريا استشهدوا وأصيب 24 آخرون، خلال اليوم الماضي في اللاذقية وحلب وإدلب وحماة.

وقال رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا يوري بورينكوف في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة: “في الساعة 11:34 (قبل ظهر الجمعة) الموافق للـ17 من يناير، هاجم مسلحون باستخدام طائرة مسيرة، موقعا للقوات الحكومية السورية في منطقة أكاديمية الأسد في مدينة حلب، ما أسفر عن استشهاد جنديين سوريين وجرح أربعة”.

وتابع: “إجمالا، خلال الاشتباكات مع مقاتلي الجماعات المسلحة على مدار اليوم الماضي، استشهد 12 وجرح 24 من جنود القوات المسلحة السورية”.

وأشار إلى أن وحدات من القوات المسلحة السورية صدت سلسلة من الهجمات في منطقة وقف التصعيد في إدلب شمالي البلاد، قتل فيها 50 مسلحا.

وقال بورينكوف: “تمكنت وحدات القوات المسلحة السورية من المحافظة على مواقعها. خلال صد الهجمات، تم قتل حوالي 50 مسلحا وتدمير سبع سيارات دفع رباعي مزودة برشاشات ثقيلة ومفخخة”.

وأكد أن المسلحين استهدفوا بالصواريخ والقذائف عددا من المناطق في محافظات اللاذقية وحلب وإدلب وحماة.

وأضاف: “خلال اليوم الماضي، تم تسجيل 62 قصفا من جانب الجماعات المسلحة الناشطة في أراضي منطقة وقف التصعيد في إدلب”.

وأوضح بورينكوف أن عدد الضحايا من جانب المدنيين في مدينة حلب نتيجة قصف الجماعات المسلحة منذ 14 يناير من هذا العام، بلغ 28 شخصا إضافة إلى جرح 56 آخرين.

المصدر: وكالات