الثلاثاء , فبراير 25 2020

لافروف: قوات “قسد” في سوريا تطلق سراح الإرهابيين مقابل رشوة

لافروف: قوات “قسد” في سوريا تطلق سراح الإرهابيين مقابل رشوة

صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، أن هناك تقارير مقلقة بأن قوات سورية الديمقراطية تطلق سراح الإرهابيين من معسكرات خاصة مقابل رشوة، وتتحقق موسكو الآن من هذه المعلومات.

وقال لافروف في المؤتمر الصحفي له المكرس لبحث نتائج عمل السياسية الخارجية الروسية لعام 2019 اليوم في موسكو: “تصلنا معلومات مقلقة، نتحقق منها الآن، بأن قوات سوريا الديمقراطية (قسد) تطلق سراح الإرهابيين مقابل رشوة محددة، وهؤلاء يبدؤون بالاستقرار في مناطق مختلفة من الأراضي السورية. وهذه المعلومات مقلقة، ولقد حذرنا شركاءنا الأمريكيين الذين لديهم نفوذ على قسد، ألا يهرب المعتقلون الإرهابيون الذين يخضعون للحراسة في المخيمات، للأسف، ما زال هذا الخطر قائم”.

وتواصل روسيا جهودها لخفض حدة التوتر شمال شرقي سوريا في ظل العدوان التركي ضد “وحدات حماية الشعب” الكردية و”قسد” التي تعتبرها أنقرة تنظيما إرهابيا.

في سياق آخر، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، خلال اجتماع مع الأسد في دمشق، إن التعاون بين روسيا وسوريا ساعد في القضاء على قادة إرهابيين خطرين.

وأكد بوتين: “لقد تم إنجاز الكثير على مدار العام الماضي. عمل ضباط الشرطة العسكرية بنجاح في مرتفعات الجولان، في تدمر، حلب… يقوم طيارو سلاح الجو الروسي بإجراء الاستطلاع وتقديم الدعم الجوي لأعمال الجيش السوري… الإجراءات المشتركة تمكن من القضاء على أخطر القادة”.