السبت , ديسمبر 5 2020

سائق مخمور يقتل 4 أطفال لبنانيين في أستراليا، بينما كانوا يلهون على الرصيف

سائق مخمور يقتل 4 أطفال لبنانيين في أستراليا، بينما كانوا يلهون على الرصيف

دهس سائق مخمور يقود سيارة رباعية الدفع، مجموعة أطفال لبنانيين في سيدني، وهو ما أسفر عن مقتل أربعة منهم، بحسب ما أعلنته السلطات في كلٍّ من أستراليا ولبنان، الأحد 2 فبراير/شباط 2020.

تفاصيل أكثر: أشارت السلطات الأسترالية إلى أن السائق، الذي يبلغ من العمر 29 عاماً، قتل شقيقتين وشقيقهما وابنة عمتهم، فضلاً عن إصابته ثلاثة آخرين بجروح خطيرة، وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية.

من جانبها، قالت الشرطة الأسترالية إنّ السائق -لم تذكر اسمه- سيمثُل الأحد أمام المحكمة، بعدما وُجِّهت إليه 20 تهمة، بينها القتل غير العمد والقيادة تحت تأثير الخمر، وذلك إثر الحادث الذي وقع بضاحية أوتلاندز بغرب سيدني، في ساعة متأخرة من ليل السبت.

أضافت الشرطة أن الأطفال كانوا على الرصيف عندما قفزت السيارة رباعية الدفع، واصطدمت بهم ليفارقوا الحياة في مكان الحادث.

في حين قالت صحيفة «النهار» اللبنانية، نقلاً عن وسائل إعلام بريطانية، إن الأطفال كانوا يستقلون دراجات هوائية على ممر المشاة قبل أن يتم دهسهم.

مقالات مشابهة :  فضيحة في معمل للألبان.. أحد العاملين استحم بالمكان الخطأ.. شاهد!

حادثة صادمة: الأشقاء الذين قُتلوا في الحادث هم أبناء دانيال وليلى عبدالله، اللذين فقدا ثلاثة من أطفالهم الستة، وقال دانيال عبدالله للصحفيين صباح الأحد: «لقد فقدت بالأمس ثلاثة من أطفالي. ابنة عمي بريجيت فقدت ابنتها أيضاً».

تعيش العائلة حالة من الصدمة، حيث قال دانيال: «أشعر بأني مخدَّر، هذا هو على الأرجح ما أشعر به في الوقت الراهن»، وتابع: «كل ما أريد أن أقوله هو: من فضلكم، أيها السائقون، كونوا حذرين. هؤلاء الأطفال كانوا يمشون ببراءة ويستمتعون بصحبة بعضهم البعض».

من جانبها، قالت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية، نقلاً عن وزارة الخارجية، قولها إن وزير الخارجية ناصيف حتّي «أعطى تعليماته إلى سفير لبنان لدى أستراليا، لمتابعة الموضوع وتقديم كل مساعدة ممكنة لأهل الضحايا».

الكويت.. عائلة فلبينية ترفض دية ”مليون دولار“ وتطالب بإعدام قاتل ابنتها