الثلاثاء , مارس 31 2020

في جرمانا.. استدرجها وقتلها ثم قام بتفجير قنبلة بجثتها!

في جرمانا.. استدرجها وقتلها ثم قام بتفجير قنبلة بجثتها!

عثر مخفر شرطة سليم في محافظة السويداء على جثة امرأة مجهولة الهوية، مرمية بأحد الطرق الزراعية ومعالمها مشوهة، ولا يوجد ما يدل على شخصيتها، ولم يتعرف عليها أحد من سكان المنطقة .

ومن خلال المتابعة والبحث عن مرتكب الجريمة، وبناءً على المعلومات الواردة إلى شرطة ناحية جرمانا حول تغيب مواطنة من سكان جرمانا في ظروف غامضة تدعى ( س. ح )، ومن خلال التحري وجمع المعلومات عنها، تم الاشتباه بشخص يدعى ( فريد . ف ) من أهالي محافظة السويداء كان يقيم معها، ودلت التحقيقات أنها كانت تمتلك منزلاً وقامت ببيعه،والمذكور اشترى منزلاً آخر لها في محلة جرمانا.

تم إلقاء القبض على المدعو ( فريد. ف ) من قبل شرطة ناحية جرمانا، وبالتحقيق معه ومواجهته بالأدلة اعترف بإقدامه على قتلها بعد استدراجها إلى محافظة السويداء بحجة زيارة المعالم الأثرية هناك حيث قام بإدخالها في أحد الطرق الزراعية وخنقها برباط قماشي وأخذ ما يثبت شخصيتها، ورمى قنبلة عليها لتشويه معالمها، ثم تركها جثة هامدة بالمكان، وذلك بقصد الاستيلاء على منزلها التي قامت بتسجيله باسمه لينوب عنها في معاملة نقل الملكية كونها كانت تثق به، حيث أقدم بعد قتلها على بيع المنزل بمبلغ سبعة ملايين وستمائة ألف ليرة سورية، وقام بإخفاء مبلغ خمسة ملايين ليرة سورية في منزله، كما اعترف بقيامه بحرق وإتلاف البطاقة الشخصية للمغدورة، وسرقة جوالها وبيعه.

وبالتدقيق عثر للمغدورة على حركة سفر إلى محافظة السويداء بتاريخ وقوع الجريمة، وبعرض الجثة التي عُثر عليها في محافظة السويداء على شقيقة المغدورة تعرّفت عليها.

تم استرداد مبلغ خمسة ملايين ليرة سورية من منزله والتحرز عليه، وسيتم تقديم القاتل إلى القضاء المختص لينال جزاءه العادل .

وزارة الداخلية