الثلاثاء , مارس 31 2020
هل منعت طائرات روسية رتل عسكري تركي من دخول قرية بريف إدلب؟

هل منعت طائرات روسية رتل عسكري تركي من دخول قرية بريف إدلب؟

هل منعت طائرات روسية رتل عسكري تركي من دخول قرية بريف إدلب؟

نفى مصدر عسكري روسي، اليوم الأحد، صحة تقارير تفيد بأن طائرات حربية روسيا أوقفت رتلا للقوات التركية في محافظة إدلب السورية.

وقال المصدر في تعليقه على تقارير تناقلتها مواقع إلكترونية، مفادها أن الطائرات التابعة للقوات الجوفضائية الروسية منعت الرتل التركي من دخول قرية البارة في ريف إدلب: “هذا الخبر لا صحة له. إنه نبأ كاذب”.

ويوم السبت، أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن وزير الدفاع، سيرغي شويغو، ناقش مع نظيره التركي، خلوصي أكار، “القضايا المتعلقة بتسوية الوضع في منطقة إدلب لخفض التصعيد”.

واحتدمت الخلافات مؤخرا بين موسكو وأنقرة بخصوص الوضع في هذه المنطقة، على خلفية التقدم الذي تواصله القوات الحكومة السورية، منذ يناير الماضي، ضد المسلحين المتمركزين في مدينة إدلب وريفها.

واتهمت أنقرة التي نصبت لها نقاط مراقبة في المنطقة، القوات الحكومية السورية باستهداف المدنيين. وطالبت تركيا روسيا بممارسة الضغط على “نظام دمشق” كي يوقف هجومه، مهددة ببدء عملية عسكرية لطرد قوات الحكومة السورية إلى مواقعها السابقة.

فيما قالت روسيا إن الجيش السوري رد على استفزازات متكررة من قبل المسلحين.

والخميس الماضي، أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن الطيران الحربي الروسي وجه ضربة في شمال سوريا بعد هجوم شنه مسلحون، تحت غطاء نيران المدفعية التركية، ضد القوات الحكومية السورية.

إقرأ أيضا: السرب الواحد يزيد عن ١٥٠ مليون جرادة.. هل يتوقع وصولها إلى سوريا؟

المصدر: إنترفاكس