الأحد , مارس 29 2020
أنباء عن أول إصابة بالكورونا في سوريا والصحة تعلق

أنباء عن أول إصابة بالكورونا في سوريا والصحة تعلق

أنباء عن أول إصابة بالكورونا في سوريا والصحة تعلق

قالت مديرية الصحة في حلب أنه لا معلومات لديها حول ما يتردد عن وجود إصابة بفيروس “كورونا” في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي الخارجة عن سيطرة الحكومة السورية.

وحول ما تردد على وسائل التواصل الاجتماعي عن وجود إصابة بفيروس “كورونا” في مدينة الباب شمال سوريا، قال مصدر في المديرية لوسائل إعلام محلية: “لا معلومات لدينا حول ما تم نشره عن تسجيل إصابة بفيروس كورونا في مدينة الباب” وأضاف المصدر أن “المنطقة خارج سيطرة الدولة السورية وفي حال تسجيل إصابة يتم التأكد عبر المخابر الخاصة في وزارة الصحة بدمشق”.

بينما أكدت وزارة الصحة السورية مجددا أن سوريا خالية من أي إصابة بالفيروس.

وجاء النفي الجديد بعد دقائق على المعلومات المتداولة عن الإصابة في مدينة الباب.

وفي النفي الجديد الذي نقلته الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون وجاء بعد دقائق من ورود معلومات عن مدينة الباب، لم تذكر وزارة الصحة السورية بالضبط منطقة بعينها، كما أنها لم تشر إلى مدينة الباب، لكنها أكدت خلو سوريا كلها من أي إصابة بالفيروس.

وكانت وزارة الصحة نفت أمس وجود إصابات في البلاد بعد معلومات تم تداولها على نطاق واسع تحدثت عن إصابات في اللاذقية وطرطوس.

أسامة يونس

المصدر: RT

إقرأ أيضا: الجيش السوري يحرر 9 بلدات في ريف إدلب والتقدم مستمر..