الخميس , نوفمبر 26 2020

خدمــــــة إيصال الراتب التقاعدي إلى محل الإقامة؟!! قريباً في سورية..

خدمــــــة إيصال الراتب التقاعدي إلى محل الإقامة؟!! قريباً في سورية..

تستكمل المؤسسة السورية للبريد مشروع أتمتة الأعمال والخدمات، بأتمتة 55 مكتبا بريديا وإعادة تأهيل المكاتب المتضررة ضمن المناطق التي تم تحريرها مؤخرا بشكل عام، ومحافظة حلب بشكل خاص، وتأمين الأثاث والمعدات اللازمة لإعادة تفعيلها ووضعها في الخدمة.

كل ذلك لكي تقدم المؤسسة، التي تعد جزءا من شبكة الاتحاد البريدي العالمي، خدمات بريدية ومالية ولوجستية ضمن أعلى معايير الجودة باستخدامها وسائل التكنولوجيا المتطورة وبأسعار تنافسية، وبما يرضي العملاء، سواء على المستوى المحلي أو الإقليمي والدولي، حيث تتبع للمؤسسة 407 منافذ بريدية لخدمة جميع المواطنين.

واعتبر مدير عام المؤسسة المهندس حيان مقصود أن المؤسسة ذات طابع اقتصادي وهي مستمرة في تقديم خدماتها بالرغم من الصعوبات والمعوقات التي واجهتها طيلة سنوات الأزمة، حيث تقوم بتأدية خدمة البريد العاجل الداخلي والخارجي، وخدمة البعائث العادية والمسجلة (داخلي وخارجي)، وخدمة الطرود البريدية الداخلية والخارجية، وخدمة الحوالات (العادية والفورية والخارجية والإسكان)، وخدمة تأجير العلب البريدية، وخدمة شحن البضائع.

مقالات مشابهة :  الموز ضد البرتقال وحتى التفاح السوري

وبحسب مقصود فإن خدمات المؤسسة لصالح جهات القطاع العام تتمثل بخدمة بيع بطاقات اليانصيب وصرف الجوائز وخدمة تسديد رواتب المتقاعدين على نظامي التأمينات الاجتماعية والتأمين والمعاشات، وقد أضيفت لها خدمــــــة إيصال الراتب التقاعدي إلى محل الإقامة لمن يرغب من الأخوة المواطنين، وخدمة الحصول على وثيقة غير عامل، وخدمة توزيع نشر الاعلانات الرسمية، وتسديد الأقساط للمكتتبين على السكن الشبابي، وخدمـة وثيقة السجل المدنـي (إخراج قيد فردي – بيان عائلي – بيان زواج – بيان طلاق – بيان ولادة – بيان وفاة)، مضيفا أن المؤسسة قامت مؤخرا بإضافة خدمات جديدة تتمثل بخدمة السجل العدلي (غير محكوم) في جميع مراكز مديريات البريد في المحافظات.

وأشار مقصود إلى أن المؤسسة تعرضت لخسائر مادية وبشرية كبيرة نتيجة استهدافها الممنهج من قبل العصابات الإرهابية المسلحة حيث تجاوزت خسائرها المادية أكثر من 3,5 مليار ليرة.

المصدر : البعث