الجمعة , يونيو 5 2020

إعفاء قائد حاملة طائرات أمريكية بسبب مناشدته إنقاذ طاقمه الذي أصيب بـ “كورونا”

إعفاء قائد حاملة طائرات أمريكية بسبب مناشدته إنقاذ طاقمه الذي أصيب بـ “كورونا”

أعفت البحرية الأميركية قائد حاملة الطائرات “يو إس إس ثيودور روزفلت” بريت كروزير، بعدما كتب رسالة تحذير ومناشدة للبحرية باتخاذ إجراءات حاسمة بعد تفشي فيروس “كورونا” في الحاملة وانقاذ أفراد طاقمه.

ونقل موقع “CNN” أن القبطان بريت كروزير قال في مذكرة أرسلها إلى أسطول البحرية الأمريكية في المحيط الهادي: “لسنا في حالة حرب، لا يحتاج البحارة إلى الموت، إذا لم نتصرف الآن، فإننا نفشل في الاعتناء بشكل صحيح ببحارينا”.

وأكد قائد الحاملة الأمريكية “انتشار فيروس “كورونا” بين 100 بحار من أفراد طاقمه، مطالباً اتخاذ الاجراءات الضرورية وإنقاذ الطاقم وإخلاء غالبية أفراده”.

وأضاف: “إن إبقاء أكثر من 4000 شاب وشابة على متن حاملة الطائرات يمثل خطرًا ويخالف مبدأ عنايتنا بهؤلاء البحارة”.

وأدى انتشار المذكرة التي أرسلها القبطان، إلى إقالته من منصبه عوضاً عن إيجاد أذن تصغي لها، وكانت حجة البحرية الأمريكية أن “الفعل الذي قام به القبطان مخالف للقواعد العسكرية إذ لا يجوز نشر هكذا معلومات عسكرية على الملئ”.

يذكر أن حادثة إعفاء قبطان الحاملة الأمريكية سببت ردود أفعال غاضبة من قبل العديد من الشخصيات السياسية الأمريكية، الذين رأوا أن “فعل القبطان ليس إلا مناشدة واهتمام منه بطاقمه، ولا يجوز إعفاءه بظل هذا الوضع”.