الجمعة , يونيو 5 2020

عرض قطع من محطة زيزون الحرارية في مزاد علني لتجار الخردة في إدلب

عرض قطع من محطة زيزون الحرارية في مزاد علني لتجار الخردة في إدلب

كشفت مصادر أهلية في محافظة إدلب عن قيام إرهابيين من تنظيم “جبهة النصرة”، بعرض ما تبقى من محطة زيزون الحرارية التي أقدموا على تخريبها للبيع في مزاد علني إلى تجار الخردة في إدلب”.
وبيّنت المصادر أن “يتم ذلك بالتنسيق مع تجار أتراك بالتزامن مع قيامهم بنهب وتفكيك ما تبقى من معمل الغزل والنسيج في إدلب”.

كما قامت مجموعات من إرهابيي “جبهة النصرة”، وأخرى متحالفة معها، بنهب واستخراج الأنابيب المعدنية من أراضي الفلاحين في منطقة الغاب قرب الحدود الإدارية مع إدلب.

ونقلت وكالة “سانا” عن مصادر أهلية من محافظة إدلب، أن “إرهابيين مما يسمى “الحزب التركستاني”، يقومون بأعمال الحفر وتخريب الأراضي الزراعية في ما تبقى من مناطق انتشارهم في منطقة الغاب”.

وأضافت المصادر أن “هدف أعمال الحفر هو استخراج الأنابيب المعدنية لمشاريع الري وتهريبها عبر السماسرة لبيعها في تركيا”.

يذكر أن إرهابيين من تنظيم “جبهة النصرة”، قاموا قبل سنوات بنهب المعدات والتجهيزات الإلكترونية المتعلقة بتوليد الكهرباء، والمعدات الكهربائية الضخمة، ومحركات التشغيل في محطة “زيزون”، وتهريبها عبر القرى والبلدات في ريف إدلب الجنوبي الغربي إلى الأراضي التركية.