الأربعاء , أغسطس 5 2020
فنانون وقعوا في مواقف محرجة بسبب ملابسهم الداخلية

فنانون وقعوا في مواقف محرجة بسبب ملابسهم الداخلية.. وعمرو دياب أبرزهم

فنانون وقعوا في مواقف محرجة بسبب ملابسهم الداخلية.. وعمرو دياب أبرزهم

يتعرض الفنانون لمواقف محرجة أو يتم تسريب صور لهم، مما يظهرهم بملابس غير ملائمة، وهو ما حدث مع هؤلاء الفنانين:

​أحمد راتب​: قبل وفاته، انتشرت له عبر مواقع التواصل الإجتماعي، صور وهو يرتدي ملابس داخلية وتحديداً “فانلة”، ما أثار جدلاً كبيراً وقتها. وقد كشف راتب فيما بعد، أن الصور التي إنتشرت، هي من كواليس فيلم “مراتي في الكلبش”.

​عمرو دياب​: تم تسريب صور له يظهر فيها بملابسه الداخلية، مما أثار ضجة كبيرة بين متابعيه، بسبب عدم تقبلهم لهذه الصور والتي لم يعتادوا عليها من فنان بحجم عمرو دياب. وظهر دياب خلال الصور، هو يرتدي “بوكسر” و”فانلة”، وكان جالساً على كرسي، ويقوم مصفف الشعر بحلاقة شعره.

فنانون وقعوا في مواقف محرجة بسبب ملابسهم الداخلية

​ناهد السباعي​: صدمت متابعيها بإطلالتها في حفل إطلاق شبكة تلفزيون OSN، قناتها “يا هلا سينما”، حيث ارتدت فستاناً مكشوف الظهر كشف جزء من ملابسها الداخلية، وتعرضت وقتها لهجوم كبير، حيث أثارت إطلالتها استياء الجميع. ودافعت السباعي عن نفسها بتأكيدها أن فتحة الفستان زاد اتساعها أثنا ارتدائها له، من دون أن تشعر بذلك.

فنانون وقعوا في مواقف محرجة بسبب ملابسهم الداخلية

​هاني رمزي​: تعرض لانتقاد شديد، بعد قيامه بتصوير إعلان “بوكسر”، لإحدى علامات الملابس الداخلية.

​ريم البارودي​: أثارت ضجة واسعة بعد أن نشرت مجموعة صور لها عبر صفحتها الخاصة، ظهرت فيها مرتدية “كاش مايوه”، مرسوم عليه “ملابس داخلية”.

فنانون وقعوا في مواقف محرجة بسبب ملابسهم الداخلية

وأخيراً فارس كرم يدخل القفص الذهبي وبشكل سري.. وهذه هي سعيدة الحظ (صور)

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك