الأحد , أكتوبر 25 2020
انتشار الاتجار بالمعونات في اللاذقية

انتشار الاتجار بالمعونات في اللاذقية

انتشار الاتجار بالمعونات في اللاذقية

اشتكى عدد من المواطنين في اللاذقية من انتشار غير مسبوق لعمليات بيع المعونات الإنسانية من مواد غذائية، في وقت يجب أن تكون موزعة بالمجان للمحتاجين لها من قبل الجهات المعنية باستلامها.

وذكر أحد المواطنين لـ”الوطن”، أنه وبشكل يومي يتم بيع مواد غذائية من كافة الأصناف التي توزعها اليونيسيف والهلال والصليب الأحمر، على أرصفة محددة باتت معروفة المكان والزمان ومنها شارع الريجي القديمة وساحة الحمام ومقابل المشفى الوطني، مبيناً انها بكميات كبيرة.

وبالعودة إلى مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في اللاذقية سامر السوسي أكد ، رصد ومتابعة عدد من المواقع التي تبيع مواد إغاثية في مدينة اللاذقية لمعرفة المورد الأساس لهذه المواد، مشيراً إلى تسجيل ضبطين تموينيين في منطقة اوغاريت قرب حديقة أبي تمام.

وأشار السوسي إلى حجز كامل البضاعة وإحالة الضبوط إلى القضاء المختص، مشدداً على منع بيع أي مواد إغاثية أو مساعدات إنسانية في الأسواق، مبيناً أنه وبعد تنظيم الضبط يتم اجراء تحقيق أولي مع المخالفين ليتم تحويله إلى الشرطة او الأمن الجنائي ومنها إلى القضاء لمتابعة التحقيق وموافاتنا بالمعلومات كافة.

وشدد مدير التجارة الداخلية على متابعة كل شكوى ومعالجتها وفق القانون، مبيناً انه تم تنظيم 60 ضبطاً تموينياً خلال 48 ساعة الماضية.

ولفت السوسي إلى متابعة إجراءات فتح المحلات وفق القرارات الحكومية، مؤكداً أنه سيتم تسيير دوريات من قبل المديريات المعنية كالتموين والصحة وغيرها للتأكد من التقيد باجراءات الوقاية والتعقيم ضمن المحلات التي عادت لتفتح من جديد.

الوطن

اقرأ أيضا: سيارات إطفاء حلب تصدم عدة سيارات أثناء تلبيتها الواجب ..ورئيس الفوج يدعو المتضررين لمراجعته

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك