السبت , أكتوبر 24 2020
لماذا يصعب علينا تنزيل وزننا وتخسيس اجسامنا؟

لماذا يصعب علينا تنزيل وزننا وتخسيس اجسامنا؟

لماذا يصعب علينا تنزيل وزننا وتخسيس اجسامنا؟

لا شك أنك كغيرك من الناس تحارين من الصعوبة التي تعانين فيها من تنزيل وزنك.. في هذه المقالة سنلقي الضوء على هذه المشكلة المحيرة نحن مصممون للبحث عن الطعام..

بينت دراسة جديدة أنه بعد اعتماد نظام لتخسيس الوزن تقوم الهرمونات التي تؤثر في الشهية بحثنا على تناول الطعام بإفراط واستعادة الوزن من جديد.

والواقع ان تجربة مينيسوتا التي نشرت عام 1950 أظهرت أننا نميل إلى الإفراط في تناول الطعام بعد فترة من الاقتصاد في الطاقة من اجل استعادة الكتلة الدهنية.

الملامة تقع على اسلافنا الصيادين

قد تتفاجأ حين تسمع ان الدهون الزائدة هي طريقة دفاعية تقوم بها أجسامنا. فاسلافنا كانوا يعانون لفترات من الجوع لذا تبرمج الجسم على تخزين الدهون حتى يستعملها في اوقات الجوع.

إن أولئك الذين يمتلكون قدرة ايضية لتوفير الطاقة، لديهم القدرة أكثر من غيرهم على البقاء على قيد الحياة ونقل جيناتهم. فخلال فترة الجوع، تصبح القدرة على تخزين الدهون صعبة. ولكن هذه القدرة على التأقلم هي السبب اليوم في زيادة الوزن فنحن كبشر ببساطة مبرمجون على تخزين الدهون والاحتفاظ بها حتى يحين وقت قد نحتاجها فيه.

حتى نفهم تركيبتنا الفيزيولوجية علينا أن نفهم قدرتنا على تخزين الطاقة. نحن كلما خسرنا الوزن حاول الجسم بقوة استعادة ما فقده وهذا بالتحديد سبب بدانة الناس في هذا العصر فخسارة الأنسجة الدهنية تؤدي الى تغييرات هرمونية نحاول من ورائها استعادة ما خسره الجسم.

الحقيقة أنه طالما نحن مبرمجون على استرداد ما نخسره ستظل مشكلة البدانة قائمة والوزن الذي سنخسره سرعان ما سنستعيده، لذا علينا ألا نعتمد بعد اليوم على تنظيم دهون الجسم بل علينا الاعتماد على تفكيرنا.

اقرأ أيضا: كيف تصل الى عمر الستين وانت تتمتع بصحة جيدة؟

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك