الأربعاء , أكتوبر 21 2020
الأسعار في الأسواق أعلى من نشرة التموين بين الـ10 و40 بالمئة

الأسعار في الأسواق أعلى من نشرة التموين بين الـ10 و40 بالمئة

الأسعار في الأسواق أعلى من نشرة التموين بين الـ10 و40 بالمئة

لم يطرأ أي انخفاض على أسعار الخضروات والفاكهة بأسواق حماة، بل ظلت محافظة على ارتفاعها حتى قبيل حلول شهر رمضان المبارك.

بينما شهدت أسعار الفاكهة ارتفاعاً طارئاً.

وبيَّنَ العديد من المواطنين أن الأسعار نارية قبيل رمضان، وأنهم غير قادرين على شراء مستلزمات مائدة الإفطار أو تنويعها كما هي العادة، وستقتصر على نوع واحد والأساسيات فقط.

وأوضح العديد منهم أنهم اشتروا كيلو البطاطا بـ500 ليرة والبندورة بـ800 و900 ليرة والخيار البلاستيكي بـ400 ليرة والأرضي بـ700 ليرة والباذنجان الأسود بـ350 ليرة.

ولفت بعضهم إلى أنهم اشتروا كيلو الليمون بـ2500 ليرة!.

وفي جولة لنا بالأسواق تبيَّن أن الأسعار أعلى من المحددة بالنشرة التموينية الصادرة عن مديرية التجارة الداخلية بحماة بنسب تتراوح بين الـ10 و40 بالمئة.

وأما بالنسبة لتدخل السورية للتجارة الإيجابي، فهو سلبي حسب مصدر فضل عدم ذكر اسمه لأن معظم صالاتها بحماة التي تبيع خضروات وفاكهة مستثمرة من القطاع الخاص!.

بينما الصالات التي تبيع لحوماً حمراء وبيضاء فهي لمَّا تزل تابعة للمؤسسة، ويباع كيلو لحم الغنم المفروم فيها بـ5500 ليرة والقطعة الواحدة وزن 2كغ بـ7 آلاف ليرة للكيلو، والإقبال عليها جيد لأنها أرخص من السوق.

وأما في مديرية التجارة الداخلية، فقد بيَّنَ مصدر أنه تم تقسيم حماة إلى قطاعات لمراقبتها خلال شهر رمضان المبارك، وأن الدوريات مستنفرة على مدار الساعة.

وقد تم أمس تنظيم 29 ضبطاً منها 9 ضبوط لعدم الإعلان عن أسعار المواد الغذائية وغير الغذائية، و8 ضبوط لعدم إبراز فواتير وإصدار فواتير غير نظامية و3 ضبوط بمخالفة أسعار زائدة و6 ضبوط بحق مخابز و3 ضبوط تتعلق باللحوم، كما تم تنفيذ 6 إغلاقات.

وأوضح المصدر أنه إضافة إلى ذلك تم ضبط سيارة محملة بمخلفات الفروج في مسمكة بمنطقة محردة تستخدم كعلف للأسماك، وقد تم إتلافها حرقاً وإحالة صاحبها إلى القضاء موجوداً.

الوطن

اقرأ أيضا: أكاديميون يتوقعون ارتفاع الأسعار 30 بالمئة خلال رمضان

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك