السبت , أكتوبر 24 2020
بومبيو يتوعد الصين بدفع الثمن بسبب ضحايا كورونا بأمريكا

بومبيو يتوعد الصين بدفع الثمن بسبب ضحايا كورونا بأمريكا

بومبيو يتوعد الصين بدفع الثمن بسبب ضحايا كورونا بأمريكا

هدد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، مساء الخميس، الصين والحزب الشيوعي الحاكم، بدفع الثمن، بسبب ما فعله فيروس كورونا المستجد في أمريكا.

وحمل الوزير الأمريكي الصين، مسؤولية الإخفاء المزعوم للمعلومات حول تفشي وباء الفيروس التاجي الجديد، وقال إن بلاده تشكك في أمن مختبرات الفيروسات الصينية.

وقال لقناة “فوكس نيوز” إنه نتيجة للإجراءات الصينية “فُقِدَ عدد كبير من الأرواح”. وقال: “والآن هناك مشاكل كبيرة في العالم والاقتصاد الأمريكي”.

وجدد اتهامه للصين بأنها لم تكشف عمدا عن معلومات حول تفشي المرض في مراحله المبكرة.

وقال: “علاقاتنا مع الحزب الشيوعي الصيني ما تزال غير شفافة تماما. نشك في أنه ما يزال هناك الكثير مما لا نعرف عنه”.

واعتبر “أن الحزب الشيوعي الصيني ومنظمة الصحة العالمية لم يفعلا ما كان مطلوبا منهما عندما ظهر الوباء في بلادهم”.

وأشار إلى أن “الحزب الشيوعي الصيني سيدفع ثمن ما فعله، على الأقل للولايات المتحدة”. لكن وزير الخارجية أعلن: “أنا لا أعرف بالضبط الشكل الذي سيتم القيام به من أجل ذلك. نحن الآن نركز على ضمان سلامة الأمريكيين والحد من المخاطر”.

وشدد على أن بلاده تشكك في أمن المختبرات الموجودة في الصين، التي يدرس متخصصوها الفيروسات ومسببات الأمراض.

وأضاف: “عندما يكون لدى الدول مؤسسات كبيرة حيث تبحث عن الفيروسات ومسببات الأمراض، فإننا نحاول دائما التأكد من أن ذلك يتم بطريقة آمنة وموثوقة”.

وقال: “هناك العديد من هذه المختبرات في الصين، وشعرنا بالقلق من عدم وجود مجموعة من المهارات والقدرات والأساليب والمعايير التي ستكون كافية لحماية العالم من التسرب المحتمل للفيروس”.

وقال بومبيو في وقت سابق، إنه يأمل في أن تسمح السلطات الصينية للمتخصصين الأجانب بدخول مختبر في ووهان، يزعم عدد من وسائل الإعلام الأمريكية، أن انتشار الفيروس التاجي المستجد بدأ منه.

وسبق أن ردت الصين على المزاعم الأمريكية، ورفضتها.

ودعت الصين الولايات المتحدة إلى التوقف عن إطلاق تصريحات عدائية، مشددة على أن محاولات تشويهها وتحميلها المسؤولية عن جائحة فيروس كورونا المستجد، لن تعيد من توفوا جراءه إلى الحياة.

وفي مؤتمر صحفي، دعا المتحدث باسم الخارجية الصينية، جينغ شوانغ، المسؤولين الأمريكيين إلى التركيز على جهود التعاون الدولي لمكافحة الفيروس عالميا.

وقال: “يجب أن يكون واضحا لبعض الأمريكيين هذا الأمر: الصين ليست عدو أمريكا. يجب على المجتمع الدولي أن يتكاتف معا للفوز في المعركة ضد الفيروس”.

وأضاف: “الاستمرار في مهاجمة الصين وتشويهها، لن يعيد الوقت الضائع أو الأرواح المفقودة. نأمل أن يحترم هؤلاء الأشخاص في الولايات المتحدة الحقائق والعلوم والتوافق الدولي”.

اقرأ أيضا:  بعد غياب دام أكثر من شهر… ميلانيا ترامب في ظهور علني

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك