الخميس , أكتوبر 22 2020
مخالفة بناء في المهاجرين في وضح النهار تزعج سكان المنطقة!

مخالفة بناء في المهاجرين في وضح النهار تزعج سكان المنطقة!

مخالفة بناء في المهاجرين في وضح النهار تزعج سكان المنطقة!

على الرغم من تأكيدات المعنيين سواء في محافظة دمشق أو في البلديات في أكثر من مناسبة على جهودهم الحثيثة لقمع مخالفات البناء، لكننا نجدها تنشط بين الحين والآخر نتيجة عدة أسباب، أولها: غياب الرقابة ولاسيما خلال هذه الأيام والتي يوجد فيها حظر تجوال وانقطاع للحركة من الشوارع مما فسح المجال لضعيفي الضمير لاستغلال هذه الظروف ببناء مخالف وإزعاج الجوار بالإضافة لعدم التزام بعض المعنيين بواجبهم في الحد من تلك المخالفات.

وفي هذا الصدد وردتنا شكوى من عدد من المواطنين القاطنين في منطقة المهاجرين جادات (فوق النبعة) يشرحون فيها معاناتهم الكبيرة نتيجة حدوث مخالفة بناء في وضح النهار, ما ألحق أذى كبيراً بالسكان، علماً أن الأهالي تقدموا بالعديد من الشكاوى للمعنيين سواء لدى بلدية المهاجرين التي يتبعون لها أو لدى المعنيين في محافظة دمشق ولكنهم للأسف لم يجدوا أي تجاوب أو وعود لحل تلك المعاناة.

ويشير المواطنون في شكواهم إلى قيام أحد المواطنين القاطن في منطقة المهاجرين -جادات بدمشق فوق النبعة بأخذ مساحة من السطح وتشييد شقة عليها من دون سابق إنذار أو احترام لساكني البناء فقد أضر بجيرانه ولاسيما جاره الذي يقطن مقابله مطالبا محافظة دمشق ضرورة إرسال وفد من المحافظة لمتابعة المخالفة وهدمها .

اقرأ المزيد في قسم الاخبار

تواصلنل مع المهندسة فرح زرزور رئيسة دائرة خدمات المهاجرين والتي أكدت لنا عدم علمها بتلك المخالفة وبأنها سترسل فورا عناصر من ضابطة قمع مخالفات البناء والتعامل مع المخالفة وفق الأنظمة والقوانين.

تشرين