الثلاثاء , أكتوبر 27 2020
أيمن زيدان يواجه خبر وفاته بنفسه وابنه وابنته ينفجران غضباً

أيمن زيدان يواجه خبر وفاته بنفسه وابنه وابنته ينفجران غضباً

أيمن زيدان يواجه خبر وفاته بنفسه وابنه وابنته ينفجران غضباً

تناقل عدد من الحسابات الناشطة على مواقع التواصل الاجتماعي خبراً أشار إلى وفاة الفنان السوري القدير أيمن زيدان بعد إصابته بجلطة دماغية. وهو ما دفعه إلى الرد بنفسه من خلال حسابه على “فيسبوك” حيث أعاد نشر الخبر وأرفقه بالتعليق: “لا أدري ماذا يستفيد الصغار مروجو الإشاعات السخيفة. أقل ما يقال إنه شيء معيب وفأل سيء. أنا بخير”.

وكذلك أعرب ابنه حازم عن غضبه بسبب نشر هذه الشائعة وعلق: “هل هناك من يحاسب هؤلاء الحمقى والأنذال؟”.

وبدورها عبرت ابنته نورا عن استيائها حيث كتبت على حسابها على الموقع: “في بيني وبينه مسافات ما بتنعد. ما بعرف إذا كنت رح موت أول ما إجت عيني عالخبر لأني بطلت حس بشي أصلاً بلحظتا”.
وأضافت: “هي مو أول مرة بتطلع فيها هيك إشاعة، حكينا كتير وسبينا كتير ونزلنا لمستوى العالم الدنيء كتير بس عبث ما كانوا يفهموا! حابة قول لكل شخص عديم مسؤولية ووضاعتو بتسمحلو ينزل هيك أخبار إنه ممكن يصير في برقبتو أرواح وذنوب مشان شوية لايكات وكومنتات. اتقوا الله يا عالم”. واختتمت منشورها مضيفة: “الله يمد بعمره ويحميه من كل شر ويكيد كل مكيود أكتر وأكتر”.

اقرأ أيضا: سؤال أغضب هيفا وهبي في “منّا وجر” ورفضته!

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك