الأربعاء , أكتوبر 28 2020
إبليس" السعودي يظهر من جديد مع بداية شهر رمضان

“إبليس” السعودي يظهر من جديد مع بداية شهر رمضان .. فماذا قال لمتابعيه؟

“إبليس” السعودي يظهر من جديد مع بداية شهر رمضان .. فماذا قال لمتابعيه؟

ظهر الشاب السعودي الذي يطلق عليه كثير من مواطنيه لقب “إبليس” بسبب هيئته وتصرفاته الغريبة، في مقطع فيديو جديد وقد بدا أنه خارج من السجن للتو بعد أنباء توقيفه أواخر كانون الأول يناير الماضي.

وأطل “إبليس” الذي يُعتقد أن اسمه الحقيقي فيصل، في الفيديو من دون المكياج الغريب الذي اعتاد الظهور به سابقاً بمواقع التواصل الاجتماعي، وقد طالت لحيته بشكل لافت.

ودافع الشاب عن نفسه من اتهامات سابقة طالته بالمساس والإساءة إلى المعتقدات الدينية، واستشهد بكثير من الآيات القرآنية التي بدا حافظاً لها عن ظهر قلب، وحث متابعيه على الحكم عليه من خلال تعامله معهم وترك عقيدته الدينية بينه وبين الله على حد وصفه.

وأشار إلى أنه حديث العهد بالخروج من السجن، وسيعاود التواصل مع متابعيه في مقاطع فيديو لاحقة في الفترة المقبلة.

ويحيط الغموض بحكاية الشاب ودوافعه، وما إذا كان منتميا أو مؤمنا بمعتقدات جماعات عبدة الشيطان المنتشرة بطقوسها وهيئات أفرادها الغريبة في العديد من دول العالم، أم أن ما يقوم به يرتبط بشخصه فقط ولا يتعدى كونه نوعا من المزاح والبحث عن الشهرة.

وفي ظهوره الجديد، قال “إبليس” إنه لا يحب الاستهزاء أو المزاح في أمور الدين، في نفي للاتهامات التي وجهت له في السابق، فيما بدا متمسكاً بهيئته الخارجية التي يستخدم فيها كثيراً من الأصباغ بشكل غريب.

ومن غير المعروف إن كان الشاب قد خرج بشكل نهائي بعد قضاء عقوبة ضده، كما لا تتوفر معلومات عن تفاصيل محاكمته والتهم التي وجهت له، وما إذا كانت تتضمن مخالفة لائحة الذوق العام، والإساءة للمعتقدات الدينية والمساس بالذات الإلهية.

وفي حين تقتصر عقوبات مخالفة لائحة الذوق العام على الغرامات المالية، فإن الإساءة للذات الإلهية والمعتقدات الدينية تواجه بعقوبات مشددة تتضمن السجن والجلد وقد تصل للإعدام.

اقرأ أيضا: 11 فائدة صحية من وضع مكعب الثلج على نقطة محددة من رأسك

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك