الجمعة , أكتوبر 23 2020
نائب سوري يقترح عقد مجلس الشعب في سينما الزهراء

نائب سوري يقترح عقد مجلس الشعب في سينما الزهراء

نائب سوري يقترح عقد مجلس الشعب في سينما الزهراء

نشر النائب هادي شرف على صفحته على الفيس بوك:

زملائي أعضاء مجلس الشعب

لاشك أن كل من فينا يستشعر في فترة العطله النيابيه التي تأتي عادة عند نهاية كل دور تشريعي بأن فراغا واسعا على المستوى الخدمي والتشريعي قد عم البلاد…
وتجسد أثره بشيئ من غياب ثقه المواطن بخطوات السلطه التنفيذيه على الأرض بعد أن كان ورغم الامتعاض اليومي الناتج عن عدم قناعته بأداء مجلس الشعب وأنه ليس كما يشتهي.. بالطبع هذا ناتج بالدرجه الاولى عن جهله بمهام المجلس، ورغم ذلك تجده يلجأ مكرها وبشكل موارب الى نقل همومه الى عضو من أعضاء مجلس الشعب ال250 الذين يمثلون كل مواطني الشعب السوري
سواء بشكل مباشر أوعن طريق صفحات التواصل الإجتماعي ليأتي الجواب فردي كان أم جماعي، إيجابي أم سلبي، وتهدأ النفوس.. لكون النائب يتقن قرائة مابين السطور ويتقن معرفة سلوك السلطه التنفيذيه من طرف وسلوك المواطنين في الطرف الآخر…

لكن مايجري الآن يعتبر حدثا استثنائيا…
ولايعقل أن تترك الحكومه وحيدة على الساحه في مواجهة هذه الأزمة الكونيه أزمة فيروس الكورونا
والتي أدت الى انعكاسات مخيفه ومذهله ومتسارعه على المواطنين ،إضافه الى مايتعرض له المواطن الى كل أنواع الاذى من معظم دول العالم، فالتدهور الاقتصادي الناتج عن العقوبات الدوليه والحصار الظالم، وسرقه وحرق المحاصيل الزراعيه الاستراتيجيه، وكذلك سرقة مصادر الطاقه، وسرقة الاراضي بما فيها الآثار المدفونة فيها أضف الى ذلك سرقة ودائع السوريين بالعمله الصعبه التي وضعت في البنوك اللبنانيه اثناء المرحلة الصعبه للأزمه السوريه….

أمام كل هذه التحديات لايعقل أن يبقى مجلس الشعب في عطله!!!! يتلقى كباقي المواطنين الاخبار التقليديه على الشريط الإخباري دون أن يشارك في صنعها ودون أن يكون الحاضن الأمين لها والساهر على تطبيقها….
ربما يقول قائل أن هذا مخالف للنظام الداخلي، ولكنني أعتقد أن الزمن الاستثنائي يحتاج الى حضور استثنائي..
ولابد من اجراء عملي على أرض الواقع….

وفي هذا الحال لابد من معالجة مشكلة كثافة النواب في مبنى المجلس الحالي وبما يحفظ سلامتهم من انتشار فيروس الكورونا…

ويمكن معالجة ذلك عن طريق استخدام صاله واسعه تحقق التباعد بين الأعضاء وأقترح هنا صالة سينما الزهراء الواسعه جدا والمتوقفه حاليا والتي لاتبعد سوى خمسون مترا عن مبنى البرلمان ..ويمكن السيطره على آلية المداخلات بميكروفونات لاسلكي كما أقترح مكانا آخر وهو مدرج الجامعه..

لاشك أن هذه المرحله حساسه جدا وعصيبه جدا فالمواطن اقترب كثيرا من اعلان جوعه بشكل فج…. فأسعار كل الحاجيات الضروريه للمواطن باتت خياليه بالمقارنه مع دخله المحدود والمعروف..
وهنا ولابد من تكاتف كل الجهود خلف قيادة سيادة الرئيس بشار الأسد والشرفاء من حوله من أجل أن لانسمح للأعداء أن يحققوا ماعجزوا عن تحقيقه في ساحات الحرب والتي قدم من أجلها جيشنا العربي السوري أغلى مايملك من الأرواح… فبذل الدماء الذكيه على كل ساحات الوطن في سبيل الحفاظ على كرامة وأمن وأمان المواطن السوري

النائب هادي شرف

اقرأ ايضا: بعد أنباء عن وفاته… كوريا الشمالية تنشر رسالة من الزعيم كيم جونغ أون

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك