الأربعاء , أكتوبر 21 2020
راقصة سورية توثق جولتها في باريس "الخالية من البشر

راقصة سورية توثق جولتها في باريس “الخالية من البشر”… صور

راقصة سورية توثق جولتها في باريس “الخالية من البشر”… صور

اعتادت الراقصة السورية، يارا الحاصباني، إثارة ضجة في كل مكان تذهب إليه، وكانت قد جذبت حشودا في مختلف أنحاء فرنسا بأداء رقصاتها في الساحات العامة والمتنزهات.

قالت شبكة “فرانس 24” إن الحاصباني أدت سلسلة من رقصات الباليه المذهلة أمام أبرز معالم العاصمة الفرنسية باريس في ظل خلوها من الزوار بسبب تفشي وباء كورونا المستجد.

وحصلت راقصة الباليه، البالغة من العمر 26 عامًا، على زيارة خاصة لبعض المواقع الأكثر زيارة، مع إغلاق العاصمة الفرنسية لمدة ستة أسابيع تقريبًا بسبب الفيروس التاجي.

وارتدت الحاصباني قناعا أبيض، ورقصت أمام عدد من المعالم السياحية في باريس مثل متحف اللوفر، وقوس النصر، وبرج إيفل.

يذكر أن الحاصباني كانت قد تدربت على رقص الباليه في دمشق، وهي الآن عضو في أتيليه الفنانين في العاصمة الفرنسية، حيث تعيش منذ عام 2016.

وصرحت الحاصباني إنه “من الغريب حقًا رؤية هذه الآثار مهجورة”، وقالت إنه من الرائع “الاستمتاع بالمدينة دون ضوضاء وسائحين ولكن في نفس الوقت كان الأمر محزنًا كأن الناس تخلوا عنها”.

وسبق للحاصباني أن رقصت في ميدان الجمهورية، وهو نقطة تجمع تقليدية للاحتجاجات في العاصمة الفرنسية، حيث صممت أول رقصة لها خارج سوريا تخليدا لذكرى مئات الأطفال الذين قتلوا.

اقرأ أيضا: بالفيديو.. احتجاجات لبنان تنقلب إلى فلتان أمني في طرابلس وهجمات بالقنابل على مصارف

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك