السبت , نوفمبر 28 2020
البندورة والخيار يتجاوزان 1200 ليرة للكيلو في درعا

البندورة والخيار يتجاوزان 1200 ليرة للكيلو في درعا

البندورة والخيار يتجاوزان 1200 ليرة للكيلو في درعا

خلال جولة بأسواق هال محافظة درعا صباح اليوم الثالث من رمضان لاحظنا ارتفاع صاروخيا لأسعار البندورة والخيار بأسواق ارتفاعاً حاداً لم تشهد له مثيل بتاريخ هذه الخضار وتجاوز سعر الكيلو غرام منها بالجملة ١٠٠٠ ليرة لكل منهما ..

في حين قال بعض التجار أن الكميات المشحونة من أسواق هال دمشق والمحافظات المنتحة للبندورة حاليا قليلة بالمقارنة مع زيادة الطلب عليها برمضان وهذا الامر ادى لرفع سعرها بشكل كبير وخاصة مع ارتفاع تكاليف الانتاج والشحن ..

وأشار بعض التجار أن أسعار البندورة حاليا مرتفعة ولم يشهد تاريخ المحافظة أن وصلت إلى هذا السعر الخيالي بسبب شح المادة وزيادة طلبها من المستهلكين ..وبين بعض التجار أن أسعار البندورة والخيار ستشهد تراجعاً خلال الايام القادمة بعد بدء موسمها الباكوري بمنطقة سهول وادي اليرموك غرب درعا ..وأشار بعض المتسوقين أن تلك الأسعار مرتفعة ومرهقة لهم حيث يصل سعر كليو غرام البندورة بالمفرق إلى ١٢٠٠ ونفس السعر للخيار الحوراني و٨٠٠ ليرة للخيار المنتج بالبيوت البلاستيكية خارج المحافظة وكذلك جنون أسعار الليمون الحامض ليصل إلى ٢٥٠٠ ليرة للكغ ..ونوه بعض المواطنين أن اسعار الخس والكزبرة والبقدونس المنتجة بحقول درعا مقبولة ومناسبة ..بينما بدأت أسعار البطاطا المنتجة بدرعا بالارتفاع حتى تجاوزت ال ٥٠٠ ليرة بعد بدء شحنها خارج المحافظة ..م

مقالات مشابهة :  تجار: توقيف «الاقتصاد» إجازات استيراد بضائع وصلت المرافئ رفع أسعار المواد وسعر الصرف!

طالبين الجهات المعنية بالتدخل لشراء كميات كافية من البندورة والخيار من مناطق الانتاج بالساحل مباشرة وطرحها بالأسواق لأن اسعار شراء ومبيع الخضار باسواق درعا دائما مرتبطة بسوق هال دمشق المركزي ، وهناك يتم تحديد سعر الخضار والمحاصيل حسب العرض والطلب ..مؤكدين على ضرورة وضع ألية تسعير منصفة للمواطنين وتوفير المواد بسعر مقبول ..

الثورة

اقرأ ايضا: نقابة الصاغة تجعل الفارق بين سعر بيع وشراء الذهب 500 ليرة

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك