الإثنين , أكتوبر 26 2020
القطايف
Qatayef - Traditional middle eastern sweets , usually eaten in Muslims holy month : Ramadan

خليفة أموي أول مَن تناولها وتغنى بها أشهر الشعراء.. اليكم قصة القطايف

خليفة أموي أول مَن تناولها وتغنى بها أشهر الشعراء.. اليكم قصة القطايف

بدءاً من شعراء الدولة الأموية وصولاً لشعراء العصر الحديث، يكاد لم يتبقَّ شاعر منهم إلا وتغنّى بالقطايف، تلك الحلوى الرمضانية التي لا تغيب عن موائد الإفطار في الكثير من الدول العربية.

فما هو تاريخ هذه الحلوى؟ ومن هم الشعراء الذين تغنوا بها؟ وما رأيكم بتعلم طريقة تحضيرها أيضاً؟

قصة طبق القطايف

كثيرة هي الروايات التي تتحدث عن أصل حلوى القطايف، وإحدى تلك الروايات تشير إلى أن القطايف كانت حلوى الأمراء والشعراء في العصر الأموي وأول مَن تذوقها كان الخليفة الأموي سليمان بن عبدالملك سنة 716 ميلادية.

الرواية الثانية وفق موقع The Arab Weekly، تشير إلى أن الفاطميين الذين امتد تاريخ حكمهم من سنة 909 حتى 1171 هم أول من اخترعوا القطايف.

فيما تشير الرواية الثالثة إلى أن اختراعها كان من قِبل العباسيين الذين امتد حكمهم من سنة 750 حتى 1517، رغم أن الفاطميين والعباسيين كانوا موجودين تقريباً خلال نفس الفترة الزمنية.

أما الرواية الأخيرة فتشير إلى أن اختراعها جاء على يد المماليك، حيث كان يتنافس صنَّاع الحلوى لتقديم ما هو أطيب، فابتكر أحدهم فطيرة محشوّة بالمكسرات وقدمها بشكل جميل مزين ليقطفها الضيوف ومن هنا اشتق اسمها (القطايف).

أبرز الشعراء الذين تغنوا بالقطايف

مَن تذوق القطايف لن يستغرب كمية الشعراء الذين تغنوا بمذاقها اللذيذ، وأولهم الشاعر الأموي ابن الرومي الذي كان يصف بها سرور بن الأحنف الذي كان يجلس قرب حبيبته فوز، فقال ابن الرومي:

قطائف قد حشيت باللوز.. والسكر الماذي حشو الموز

سررت لما وقعت في حوزي.. سرور عباس بقرب فوز

كما تغنى بها أحد أشهر الشعراء الصعاليك أبوالحسين يحيى الجزار عندما قال:

عجبت لها في هجرها كيف أظهرت .. على جفاء صد عني جفانها

ترى اتهمتني بالقطائف فاغتدت.. تصد اعتقاداً أن قلبي خانها

ومذ قاطعتني ما سمعت كلامها.. لأن لساني لم يخاطب لسانها

كما وصل سيط القطايف إلى الأندلس فتغنى بها الشاعر الكبير سعد الدين بن عربي عندما قال:

قطائف مقرونة بكنافة .. هاتيك تطربني بنظم رائق

من فوقهن السكر المذرور .. ويروقني من هذه المنثور

كما وجدت القطايف لها نصيباً أيضاً لدى رواد الشعر العربي مثل: الإمام البوصيري صاحب البردة، وأبوالهلال العسكري، والسراج الوراق، والمرصفي، وصلاح الدين الصفدي، إلى جانب الشعراء والأدباء المصريين فى العصر الحديث.

فيقول أبوالهلال العسكري:

كثيفة الحشو ولكنها .. رقيقة الجلد هوائيه

رشت بماء الورد أعطافها .. منشورة الطي ومطويه

كأنها من طيب أنفاسها .. قد سُرقت من نشر ماويه

وقال السراج الوراق:

قطائفك التي رقت جسوماً .. لماضغها كما كثفت قلوباً

كغيم رق لكن فيه قطر .. غدا المرعى الجديب به خصيباً

علاقة القطايف بشهر رمضان

القطايف هي أحد أنواع الحلويات الشرقية اللذيذة والمتنوعة، الاسم الذي يكاد يكون مرادفاً لشهر رمضان في بلاد الشام ومصر، حيث تعتبر الحلوى الرئيسية وطبقاً لا يغيب عن موائد الفقراء والأغنياء بهذه الدول.

كما أن السبب الذي كان وراء كونها أحد طقوس شهر رمضان، هو أنه يتم صنعها على شكل هلال نسبة لهلال شهر رمضان، ويتمّ تناولها بعد وجبة الإفطار وعلى السحور كذلك.

طريقة تحضير القطايف

في الماضي، كانت القطايف محشوةً بالجوز أو الجبن غير المملح، ولكن في الوقت الحاضر هناك المزيد من التنوع لتناسب الأذواق المختلفة.

على سبيل المثال، يمكن أن تكون محشوة بالفستق أو الكريمة المخفوقة أو خليط من البندق واللوز والزبيب وجوز الهند. ثم يُقلى أو يُخبز.

كما أن هناك نوعاً يسمى القطايف العصافيري الذي يتم خلاله حشو القطايف بالقشطة فقط دون قليها بالزيت.

مكونات القطايف

كوبان ونصف من الماء الدافئ
ثلاثة أكواب من الدقيق
ملعقتان كبيرتان من السكر
ملعقة كبيرة من البايكنغ باودر
نصف ملعقة صغيرة من الملح
ملعقة صغيرة من الخميرة

طريقة عمل القطايف

نخلط كلاً من الدقيق، والسكر، والبيكنغ باودر، والخميرة والملح بشكل جيد.
نبدأ بإضافة الماء بشكل تدريجي، ثم نخلط كافة المكونات جيّداً، إلى أن تتجانس بأكملها.
نضعها في وعاء العجين جانباً مدة ساعة حتى يتخمر العجين. نسخّن مقلاة من الحديد السميك ذات النوع غير القابل للالتصاق بشكل جيّد، حيث نصبّ مقدار ملعقة كبيرة من الخليط فيها.
نترك القطايف على المقلاة ونتركها حتى يصبح قاعها ذهبي اللون ووجهها مليئاً بالفُقع، وتخبز من جهة واحدة فقط. مع ضرورة المحافظة على درجة الحرارة، بطريقة لا تجعلك تطهوها سريعاً من الأسفل ما سيبقيها سائلةً من الأعلى، أو على حرارة منخفضة، مع تكرار العملية إلى أن ننتهي من مقدار الخليط. عند الانتهاء نضع أقراص القطايف جانباً حتى تبرد، ليتمّ من بعد ذلك حشوها حسب الرغبة وتغطيسها بالقطر.

مكونات القشطة

ربع كوب من السكر
كوبان من الحليب السائل
ملعقتان كبيرتان من النشا
علبة صغيرة من القشطة

طريقة تحضير القشطة

نخلط مكونات القشطة مع الحليب وهو بارد مع النشا والسكر، ونقلّبها مع بعضها البعض جيداً حتى يذوب النشا في الحليب تماماً.
نضع القدر على نار متوسّطة، مع ضرورة التحريك باستمرار وإلا تكتّل المزيج.
نقلّب المزيج إلى أن نلاحظ أنه تكاثف واشتد، ثم نرفع القدر عن النار، ونترك الخليط حتى يبرد قليلاً، لنضيف بعد ذلك علبة القشطة فوق الخليط ونخلطها جيداً، ونترك الخليط جانباً حتى يصبح مبرداً.

طريقة عمل القطر

نضع كوبين من السكر وكوباً من الماء في قدر، ونقلّب قليلاً حتى يختلط السكر الماء.
نضع القدر على نار متوسّطة حتى يغلي، نترك القطر مدة 10 دقائق أو أكثر إلى أن نلاحظ أن قوام القطر أصبح متجانساً وشبه كثيف.
نضع ملعقتين من عصير الليمون في القطر ونتركه مرة أخرى دقيقتين.
نرفع القطر عن النار ونضعه جانباً حتّى يبرد تماماً قبل استخدامه.

طريقة تحضير القطايف بالقشطة

عند الانتهاء من صنع القشطة نقوم بوضع أقراص عجينة القطايف في وعاء مع تغطيتها بقطعة من القماش لنحافظ على بقائها طريّة وحفظها من الجفاف.
ومن ثم نحشي كلّ قطعة من عجينة القطايف بمقدار ملعقة كبيرة من خليط القشطة، ثم نغلقها بطرف واحد منها، مع بقاء الطرف الآخر مفتوحاً.
نزيّن قطع قطايف القشطة بزهر الليمون أو بالفستق الحلبيّ المطحون.
وفي بعض الأحيان نقوم بقليها في الزيت ونغطسها بعد ذلك بالقطر.

عربي بوست

اقرأ أيضا: انتقمت من سارقة زوجها بقتلها “بالشباشب”.. اليكم قصة حلوى أم علي الشهيرة

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك