الثلاثاء , أكتوبر 20 2020
السورية للتجارة تتوقع ارتفاع أسعار اللحوم في صالاتها

السورية للتجارة تتوقع ارتفاع أسعار اللحوم في صالاتها

السورية للتجارة تتوقع ارتفاع أسعار اللحوم في صالاتها

كشف مدير فرع المؤسسة السورية للتجارة بدمشق بشار حمود، عن إيقاف بيع اللحوم منذ بداية الأسبوع الجاري، لحين صدور تسعيرة جديدة من قبل المكتب التنفيذي في “محافظة دمشق”، والتي يُتوقع أن ترتفع عن السعر الحالي، حسب كلامه.

وأوضح حمود، أنه خلال الأيام الأخيرة كانت المؤسسة تبيع اللحوم بسعر التكلفة تقريباً نتيجة ارتفاع أسعار الغنم والعجل الحيّ، لذا توقف بيع اللحوم في صالاتها لحين صدور التسعيرة الجديدة.

ونوّه بوجود 6 صالات في دمشق مختصة ببيع لحم الغنم والعجل بطريقة الذبيحة الكاملة والتقطيع على طلب الزبون، إضافة إلى بيع اللحم والفروج المغلف في عدد آخر من الصالات، وتغطي 50% من استهلاك سكان دمشق اليومي للحم والفروج.

وحسب التسعيرة الأخيرة، كان سعر كيلو غرام هبرة الغنم شقف وناعمة في صالات المؤسسة 7,200 ليرة، مقابل 15 ألف ليرة في الأسواق، وسعر هبرة العجل شقف وناعمة 6,200 ليرة لدى المؤسسة مقابل 7,800 ليرة ضمن الأسواق.

أما سعر كيلو الفروج المذبوح والمغلف بطريقة الصعق يبلغ 1,900 ليرة في صالات السورية للتجارة، وسعر شرحات الفروج من دون عظم 2,350 ليرة، ودبوس الفروج 2,200 ليرة، والوردة 2,300 ليرة، والسودة 2,500 ليرة، والكستا 2,400 ليرة.

ومع بداية شهر رمضان الجاري، ارتفع سعر كيلو لحم الغنم الحي بنسبة 20% عما كان عليه، ليبلغ 4,500 ليرة سورية، بعدما كان بحدود 3,700 ليرة سورية.

وفي مطلع نيسان الجاري، سمح الفريق الحكومي المعني بالتصدي لوباء كورونا باستيراد العجول لصالح “المؤسسة السورية للتجارة”، بقصد التسمين والذبح وتأمين حاجة المواطنين من مادة اللحوم الحمراء في صالاتها بأسعار مدعومة.

وبعدها، صدر المرسوم التشريعي رقم 8، والذي قضى بإعفاء العجول الحية المستوردة بقصد التسمين والذبح، وذكور الأغنام الحية المعدة للذبح، من الرسوم الجمركية والضرائب والرسوم الأخرى المفروضة على الاستيراد لمدة عام.

وأرجع أعضاء في “الجمعية الحرفية للحامين والقصابة” مؤخراً ارتفاع أسعار اللحوم الحمراء محلياً إلى تهريبها من محافظة ريف دمشق (وتحديداً من أسواق نجها والرحيبة) نحو المحافظات الحدودية، بحجة التربية والتسمين.

الوطن

اقرأ أيضا: السورية للتجارة بصدد بيع السكر والرز الحر في صالات دمشق

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك