الأربعاء , أكتوبر 21 2020
السفير الروسي: لابد من عودة كل الأراضي للسلطة السورية

السفير الروسي: لابد من عودة كل الأراضي للسلطة السورية.. ومشكلة إدلب ما زالت تتطلب الحل

السفير الروسي: لابد من عودة كل الأراضي للسلطة السورية.. ومشكلة إدلب ما زالت تتطلب الحل

شدد السفير الروسي في دمشق ألكسندر يفيموف على أنه “لابد من عودة كل الأراضي في سوريا إلى سلطة الحكومة السورية”.

وبين يفيموف في حديث لوكالة “إنترفاكس” الروسية أن “المهمة الرئيسية التي يجب أن لا تضيع، تكمن في استمرار الحرب ضد الإرهاب في سوريا”.

وأشار السفير إلى أن “التوافقات بين الرئيس فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، ساعدت في منع تصاعد التوتر في محافظة إدلب”.

ولفت السفير إلى أن “الإرهابيين يبذلون قصارى جهدهم لإحباط هذه الاتفاقات، ويصورون أنفسهم من جديد على أنهم ضحية، لذلك تبقى مشكلة إدلب شاخصة أمامنا وما زالت تتطلب الحل”.

وأنجزت الثلاثاء، القوات التركية والروسية، تسيير الدورية المشتركة السادسة على الطريق الدولي “إم 4” في محافظة إدلب، تنفيذا لإحدى بنود الاتفاق التركي الروسي، الموقع في الخامس من آذار.

يذكر أن قوات الاحتلال التركي قتلت قبل أيام شخصين من ضمن مجموعة معتصمين يتبعون لما يسمى “هيئة تحرير الشام” أثناء فض اعتصام، رافض لتسيير الدوريات المشتركة على طريق حلب _اللاذقية الدولي والمعروف بالـ “M4″.