الخميس , أكتوبر 22 2020
تحديد 5 أسواق شعبية بدمشق

تحديد 5 أسواق شعبية بدمشق

تحديد 5 أسواق شعبية بدمشق

حددت “محافظة دمشق” 5 ساحات لتكون أسواقاً شعبية، يتم فيها بيع المنتجات الزراعية والغذائية مباشرة من المنتج إلى المستهلك، لافتةً إلى أن الساحات ستوضع في الخدمة جميعها اليوم أو الأحد المقبل.

وقالت مديرة دوائر الخدمات في المحافظة ملك حمشو لوكالة “سانا”، إن الساحات الخمس تقع في ركن الدين جانب مشفى ابن النفيس، وفي القنوات ساحة الريجة، وبنهر عيشة جانب مركز الإطفاء، وستخصص ساحتان بالزاهرة جانب ساحة مطعمي الشعار والمختار.

وأكدت حمشو إمكانية الجميع عرض منتجاته في هذه الساحات مجاناً، وبيعها للمستهلكين بعيداً عن حلقات الوساطة بما يسهم في وضع حد لارتفاع الأسعار، مبينة أن الساحة بنهر عيشة وضعت في الخدمة أمس وكان الإقبال عليها مقبولاً.

وبدأت أسعار المواد الغذائية ترتفع مع تطبيق الإجراءات الحكومية لمواجهة كورونا، من إغلاق للأسواق ووقف خطوط النقل وفرض حظر جزئي، فاندفع المواطنون لشراء كميات كبيرة من المواد الأساسية لتخزينها، واستغل بعض التجار الوضع ورفعوا الأسعار.

وفي 10 شباط 2020، قررت اللجنة الاقتصادية في “رئاسة مجلس الوزراء” تخصيص أماكن ضمن المدن والبلدات وكافة الوحدات الإدارية، لإقامة أسواق شعبية خاصة ببيع منتجات الفلاحين والمنتجين إلى المستهلكين مباشرةً دون حلقات وساطة.

وأوضحت رئاسة الحكومة حينها أن الأسواق الشعبية المذكورة ستكون مؤلفة من قسمين، بحيث يضم الأول تشكيلة من الخضراوات والفواكه، بينما يضم القسم الثاني المواد التموينية والاستهلاكية.

ويمر بيع المنتجات في عدة حلقات وساطة قبل وصوله إلى المستهلك النهائي، منها بائع الجملة وشبه الجملة وبائع المفرق، وكل وسيط يضيف هامش ربح لنفسه، ما يرفع التكلفة النهائية على المستهلك، ويبقى المنتج أو الفلاح الحلقة الأضعف.

وحدّدت “محافظة دمشق” في تشرين الأول 2019، تسع مناطق لإقامة أسواق شعبية للبسطات، من أجل إنهاء الإشغالات غير النظامية على الأرصفة، وتمثلت المناطق بالزاهرة والقنوات والميدان وساروجة وركن الدين ونهر عيشة وأتستراد درعا.

اقرأ أيضا: طرطوس تطلق سوقها الشعبي غداً فهل تنجح؟

شاركنا تعليقك على هذه المقالة في صفحتنا على موقع فيسبوك