الإثنين , أكتوبر 26 2020
المبعوث الأمريكي إلى سوريا يتوعد دمشق بعقوبات اقتصادية جديدة

المبعوث الأمريكي إلى سوريا يتوعد دمشق بعقوبات اقتصادية جديدة

المبعوث الأمريكي إلى سوريا يتوعد دمشق بعقوبات اقتصادية جديدة

توعد المبعوث الأمريكي إلى سوريا جيمس جيفري سوريا وداعميها بحملة ضغط وعقوبات اقتصادية جديدة، لإجبار دمشق على القبول بحل سياسي بحسب تعبيره.

وأكد “جيفري” أن الولايات المتحدة “ستبدأ في حزيران/ يونيو المقبل بتطبيق قانون قيصر ضد سوريا وداعميها والذي يخولها ملاحقة عدد كبير من الأشخاص والهيئات الذين يقدمون المساعدة لدمشق”.

وأضاف في لقاء نظمه المجلس الأطلسي وحضره المتحدث باسم الرئاسة التركية والسفير الأمريكي في تركيا، أن إدلب “هي الاختبار الأقسى للنزاع السوري بأكمله منذ عام 2011″، موضحاً أن الولايات المتحدة تدعم وبقوة وقف إطلاق النار والعمل العسكري التركي هناك.

وأردف أن صمود وقف إطلاق النار في إدلب شرط أساسي للوصول إلى الحل سياسي، مضيفاً: “سمعنا من عدة مصادر من بينها روسيا أن هناك شعوراً عاماً بأن وقف إطلاق النار يلبي التطلعات لجهة انخفاض عدد الهجمات من إدلب إلى أدنى مستوى وبأن هناك فرصة كبيرة لصمود وقف إطلاق النار هذا”.

يذكر أن الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان توصلا في الخامس من شهر آذار الماضي لاتفاق نص على وقف إطلاق النار في محافظة إدلب وتسيير دوريات مشتركة من قوات البلدين على طريق حلب اللاذقية M4.

إقرأ أيضاً: عبد الباري عطوان: لماذا تتصاعد الاعتداءات الإسرائيليّة على سورية هذه الأيّام؟

المصدر: وكالات