الإثنين , أكتوبر 26 2020
منين

رفع الحجر الصحي عن بلدة منين بريف دمشق

رفع الحجر الصحي عن بلدة منين بريف دمشق

رفعت السلطات السورية الحجر الصحي الذي فرضته على بلدة منين في ريف دمشق بعد اغلاقٍ صارم فُرض على البلدة لمنع انتشارِ فيروس كورونا. وسجّلت البلدة أول حالة وفاة لامرأةٍ اُصيبتْ بالفيروس.

عادت الحياة تدب في بلدة منين بريف دمشق والتي سجلت ظهورا لفيروس كورونا، بعد رفع الحجرِ الصحيِ المنزليِ المفروض عليها، اثرَ خضوعِها لاغلاق صارم، استنفرت فيه الدولة السورية لتقديم كل ما يلزم لتوفير الحياة الكريمة للمواطنيين، بالاضافة الى الاجراءات الطبية المكثفة التي ساهمت بحصار انتشارِ الوباء.

وقال عبد الغني قاسم رئيس بلدية منين بريف دمشق: كانت يوميا تذهب الفرق الطبية للمعاينة والان ليس هناك اي اصابة، الان في منين لاتوجد اي اصابة ولايوجد منول في الحجر

علامات الارتياح واضحة على الناس في شوارعِ هذه البلدة التي تسترجع أنفاسَها شيئا فشيئا، فالحركة الطبيعية في المحال التجارية وسوق البلدة، حيث تتوفر البضائع والسلع الاساسية، اما الشوارع فتشهد حركة مرور كثيفة دخولا اليها وخروجا منها

الدكتورة انتصار غرة. . رئيسة مركز منين الصحي قمنا باجراء مسحات للناس بشكل عشوائي بعد التاكد من هذه المسحات كانت سلبية وبعد تحسن الاعراض للحالات الايجابية تم بتوجيه من وزارة الصحة من رفع الحجر من بلدة منين

بلدة منين في ريف دمشق شهدت أولَج حالة عزل صحيٍ ضمن الاجراءات الاحترازيةِ لمواجهة فيروس كورونا، وذلك بعدما توفيت امرأة نتيجة إصابتها بالوباء.

العالم